مدونة فلسطين العربية المسلمة خلال شهر 16 شباط – 15 آذار 2008 د. كمال إبراهيم علاونه

مدونة فلسطين العربية المسلمة
خلال شهر
16 شباط – 15 آذار 2008
د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية – فلسطين
انطلقت مدونة فلسطين العربية المسلمة في 16 شباط 2008 ، وجاءت هذه الانطلاقة الأولية عندما وجهت لي دعوة عبر البريد الالكتروني الخاص من مدونات مكتوب تدعوني فيها لافتتاح مدونة جديدة ، خاصة وأنني كنت أبعث لهم مقالات ودراسات كثيرة ، بعضها كان يتبناها السيد مازن شما ، والبعض الآخر كان يذهب أدراج الرياح . ولم أكن أعرف عن وجود مدونات مكتوب المجانية ، وكنت سابقا أبحث عن استضافة وتصميم وموقع الكتروني إسلامي عربي فلسطيني ، من الأكبر فالصغير فالأصغر ، وكانت الفكرة لافتتاح موقع الإسراء والمعراج ( إسراج ) منذ مطلع تشرين الأول 2007 . وبالفعل فقد صممت بالتعاون من ابني هلال ، طالب الصحافة بجامعة النجاح الوطنية بنابلس في السنة الثانية من المتفوقين في الجامعة ، من طلبة كلية الشرف كونه حاصل على معدل تراكمي في جميع مواده الأكاديمية 87 % .
فعندما جاءت الدعوة الكريمة لافتتاح مدونة الكترونية أقول فيها ما أشاء للجميع بلا استثناء للأخ والصديق قبل العدو ، قبلتها ولكنني استلمتها بعد أسبوع تقريبا من توجيهها لها حيث كانت وجهت لي في 7 شباط 2008 ، ولكنني بسبب إنشغالي في أمور أخرى في جامعة فلسطين التقنية في طولكرم التي أحاضر فيها بالعلوم السياسية تأخرت عملية فتح البريد الالكتروني ، وكذلك نشر عشرات المقالات لي عبر مواقع الكترونية محلية فلسطينية وعربية وعالمية، وبالتالي تأخير عملية افتتاح مدونة فلسطين العربية المسلمة . وبما أنني كانت تغمرني الفرحة بهذا العرض فقلت في نفسي أجعلها تجربة إعلامية الكترونية لي عبر الانتر نت . لم أتردد في اختيار وانتقاء اسم المدون فالاسم كانت في مخيلتي دائما هو ( فلسطين العربية المسلمة ) وهو عنوان كتاب لي ألفته في آذار 2007 ويدرسه طلبة الجامعة الحكومية ( جامعة فلسطين التقنية بطولكرم ) .
كانت نواة البداية ولم يكن لدي خلفية عن التدوين الالكتروني سوى الالمام القليل ، عبر استخدام البريد الالكتروني ، أذ توجد لي ثلاثة عناوين للبريد الالكتروني ، بسبب ضرب أحد عناوين البريد الالكتروني لي عبر الانترنت بفيروسات مهلكة ، فكان بريد الالكتروني يستقبل ولا يرسل بتاتا ، فلجأت إلى افتتاح بريدين الكترونيين جديدين آخرين ، عبر اليهاو والهوتميل ، والجي ميل ، فهي تجربة مريرة إذ كيف لي أن أبعث مقالات ودراسات لنشرها في مواقع الكترونية بدون بريد الكتروني معين ، وكيف لي أن استقبل رسائل أيضا ، كان هذا يزعجني كثيرا ويبقيني بعيدا عن التواصل الإعلامي الذي أحبه وهو ف يدمي منذ بداية دراستي العلوم السياسية والصحافة بجامعة النجاح الوطنية بنابلس في فلسطين في مطالع العقد الثامن من القرن العشرين الماضي .
على أي حال ، افتتحت مدونة فلسطين العربية المسلمة بعد التوكل على الله العزيز الحكيم ، وعلى بركة المولى عز وجل لخدمة فلسطين والوطن العربي والإسلام العظيم حيثما كنت واينما حللت . كانت بداية باكورة التدوين لي بنشر نهاية اسعد بها وارددها في نفسي وللآخرين في الجامعة والمسجد والبيت والشارع وفي ك لمكان ، أن الاحتلال الصهيوني زائل لا محالة ، فكان عنوان التدوين الأول ( نهاية الإسرائيليين الجدد في فلسطين .. سياسيا وتاريخيا ودينيا على جزئين ( حلقتين ) كان ذلك في صباح يوم شباطي تفوح منه رائحة المسك والحرية والتصميم والإرادة القوية لخدمة شعبي الفلسطيني العربي المسلم والأمتين العربية والإسلامية ، لوجه الله تعالى لأدخرها في بنك حسناتي يوم القيامة وتكون علما نافعا للجميع ، استجابة لقول الله العلي العظيم : { وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (104)}( القرآن المجيد ، آل عمران ) . ومعتمدا على الحديث النبوي الشريف ، الذي يبشر بتخرين العلم النافع والعمل الصالح والصدقة الجارية والولد الصالح الذي يدعو لأهله بعد أن يقضي نحبه ويلتحق بالرفيق الأعلى ، جاء بسنن الترمذي – (ج 5 / ص 243) أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ إِذَا مَاتَ الْإِنْسَانُ انْقَطَعَ عَمَلُهُ إِلَّا مِنْ ثَلَاثٍ صَدَقَةٌ جَارِيَةٌ وَعِلْمٌ يُنْتَفَعُ بِهِ وَوَلَدٌ صَالِحٌ يَدْعُو لَهُ ” .
وتعددت وتنوعت عناوين مقالات ودراسات وتعليقات وتحليلات مدونة فلسطين العربية المسلمة خلال شهر ما بين الأيام 16 شباط – 15 آذار 2008 ، لتشمل المواضيع المركزية التالية :
تعليم عالي 4 ، شؤون يهودية ( صهيونية ) 8 ، فلسطين 28 ، شؤون دولية 8 ، شؤون عربية 5 ، الإسلام 32 ، كتب 3 ، مقالات 9 ، رسائل 1 ، المسجد الأقصى المبارك 3 ، رسائل متنوعة 1 ، رسائل تعليمية 2 ، رسائل إسلامية .. من سجون صهيونية 4 ، فتوحات إسلامية لفلسطين 6 ، خرائط فلسطين 4 ، إتحاد المدونين العرب 4 ، رسائل سياسية 1 ، هوية الموقع الالكتروني 1 ، سياسة 2 ، الحكم المحلي 1 .
وفيما يلي عناوين المواضيع المدرجة في مدونة فلسطين العربية المسلمة حتى ظهر يوم السبت 15 آذار 2008 ، حسب الترتيب التنازلي ، من العنوان الأخير في سبقه بالأمس ، بمعنى من الآخر للأول ، من 15 آذار 2008 – 16 شباط 2008 :
وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ، الدعاية والحر بالنفسية ، الموت حق على الجميع .. مثلما أنكم تنطقون ، الفاشية الإيطالية ، النازية الالمانية ، التمييز ضد الهنود الحمر والسود في الولايات المتحدة ( 4 أجزاء ) ، التمييز في النصرانية ، التمييز في الإسلام 2 جزء ) ، وإن جندنا لهم الغالبون ، الإسلام والأقزام ، كن قرآنا يمشي على الأرض ، مفهوم ونشأة الحكم المحلي ، الاستغفار والاعتذار العام ، واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا – مصالحة حركتي فتح وحماس بفلسطين ، أكظم غيظك .. ولا تغضب ؟ ! ، الصهيونية العنصرية .. وفلسطين ( 5 أجزاء ) ، المسجد الأقصى المبارك يتحدث عن نفسه ، قاطعوا الانتاج الدانماركي العنصري المتعصب ضد الإسلام ، الأقصى في قلبي ن العمل في الإسلام ، الإسلام العظيم .. واقزام الشهرة ، مفاوضات فلسطينية – صهيونية عقيمة ، يا خيل الله اركبي ، في ذكرى المولد النبوي الشريف ، ( 2 جزء ) رسالة لرئيس إتحاد المدونين العرب ، استجابة لنداء الواجب الإسلامي المقدس ، حواجز الاحتلال الصهيوني .. والولايات الفلسطينية المتباعدة ، الطائفة المنصورة .. في الأرض المقدسة ، توابع مؤتمر أنابوليس الأمريكي ، الشتاء الأحمر الساخن بغزة فلسطين ، الحج الإسلامي .. الركن الإسلامي الخامس ، فلسطين العربية المسلمة .. وشبكة الإسراء والمعراج ، 5 ر 1 مليون فلسطيني بقطاع غزة تحت القصف الصهيوني ، رسالة مفتوحة للقمة العربية الخليجية أل 28 في الدوحة ، خريطة الوطن العربي ، الجهاد في سبيل الله ، رسائل إسلامية .. من سجون صهيونية ( 4 أجزاء ) ، هل جزاء الإحسان إلا الإحسان ؟ ، ضحايا القطاع الحكومي الفلسطيني .. وعيد الأضحى المبارك ، إتفاق مكة المكرمة بين فتح وحماس .. بين الإنغلاق والإخفاق ( 2 جزء ) ، خريطة فلسطين العربية المسلمة قبل الغزوة الصهيونية ، رسالة لإتحاد المدونين العرب بشأن عضويتي في الإتحاد ، خريطة فلسطين الكبرى : مدن وقرى الجليل والمثلث والنقب والساحل الفلسطيني ، مؤتمر أنابوليس الأمريكي .. بين التشميع والتلميع ، معركة عين جالوت بفلسطين . بين المسلمين والتتار ، معركة حطين الخالدة .. بين المسلمين والصليبيين ( 4 أجزاء ) ، فتح فلسطين .. والخلافة الراشدة ، كيف تكتب السيرة الذاتية باللغة العربية ؟ كيف تكتب السيرة الذاتية باللغة الانجليزية ، ذكرى مجزرة الحرم الإبراهيمي بالخليل ، لئن شكرتم لأزيدنكم ، الحب الإسلامي المحمود ، إفشاء السلام الإسلامي ، الكلم الطيب ، الموعظة الحسنة ، الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، الإصلاح بين الناس ، مراحل العلاقات العامة في الإسلام ، أصول العلاقات العامة في الإسلام ، انتفاضة الأقصى في فلسطين 2000 – 2006 ( 4 أجزاء ) ، النظام المصري المتهالك وقمع الحرية الإعلامية ، تجربة الحكم الإسلامي ، رسالة للعراقيين ما بين النهرين : دجلة والفرات ، سورة الإخلاص .. حبي العظيم ، نداء المسجد الأقصى المبارك ، مؤتمر أنابوليس الأمريكي أم أنا جورج بوش الأمريكي ، رسالة مفتوحة للرئيس الفلسطيني محمود عباس ، أعطوا الموظف أجره قبل جفاف عرقه ، العلم الفلسطيني .. والألوان الربعة ، انتفاضة فلسطين الكبرى الأولى 1987 – 1994 ( 3 أجزاء ) ، ذكرى الهجرة النبوية الشريفة ( 2 جزء 9 ، فلسطين الأسيرة ، وصايا فلسطينية لتهييج النصر المبين ، حراثة المياه الراكدة في فلسطين .. إلى أين ؟ .. وإلى متى ؟ رسالة دكتوراه – سياسة التمييز الإسرائيلية ضد الفلسطينيين ( 3 أجزاء ) ، الرعب الإسلامي العظيم ، خريطة الطريق وانتفاضة الأقصى والسلام المفقود – كتاب للدكتور كمال علاونه ، فلسطين الكبرى .. والرؤية البريطانية ( 2 جزء ) ، في مواجهة الإستشراق والإهانات الغربية لخير أمة أخرجت للناس ، المسجد الأقصى المبارك .. والهيكل اليهودي المزعوم ، المؤتمر الفلسطيني الجديد بدمشق 2008 .. والإعتصام بحبل الله المتين ، الأصول الإسلامية في العلاقات العامة والإعلام – كتاب للدكتور كمال علاونه ، فلسطين العربية المسلمة – كتاب جديد للدكتور كمال علاونه ، الشورى في فلسطين بين النظرية والتطبيق ، الطائفية العنصرية اليهودية ضد السكان الأصليين في فلسطين ، إنتصار النور على النار في قطاع غزة .. ولو كره المنجمون ، ماذا يعني قطع يهود فلسطين صلتهم مع فلسطيني قطاع غزة ؟ ، فلفسطين .. والإضرابات المتلاحقة ، في يوم الشهيد الفلسطيني .. رسالة مفتوحة لأرواح الشهداء في أعلى عليين ، هل يمتلك العرب مقومات الدولة العظمى ؟ لجنة فينو غراد .. والحرب السادسة 2006 ، غزوة رفح .. وإنتفاضة فلسطين الثالثة ، أولويات وأماني وتطلعات فلسطين 2008 ، رسالة مفتوحة إلى جورج بوش الصغير عظيم الأمريكيين ، مائة دقيقة بمكتب المخابرات الفلسطينية بطولكرم ، التعليم العالي في فلسطين بين الإصلاح الأكاديمي والتصليح السياسي ( 2 جزء ) ، نهاية الإسرائيليين الجدد في فلسطين .. سياسيا وتاريخيا ودينيا ( 2 جزء ) .
كيف أكتب المقالات والدرسات ؟
أصلي صلاة الفجر في مسجد قريتي عزموط يوميا ما استطعت لذلك سبيلا ، واركز على اهتمامات الناس اليومية ، وتشوقهم للاطلاع على المواضيع السياسية في فلسطين ، كارض فلسطينية عربية إسلامية مباركة لجميع الفلسطينين والعرب والمسلمين ، وابدا أولا بالاطلاع على آخر أخبار الساعة من المواقع الالكترونية الفلسطينية والعالمية ، ثم أدرج بعض المقالات التي أعدها وأنشرها مباشرة في مدونتي ( فلسطين العربية المسلمة ) ، ثم أعود للعمل في التدريس الجامعي ف يجامعة فلسطين التقنية أو جامعة القدس المفتوحة ، وعندما أعود في ساعات العصر ، أجلس على مكتبي الخاص بالبيت الذي رزقنيه الله الرزاق ذو القوة المتين بفضله ومنه ، وهو مكتب صغير مساحته ( 4 م ×4 م يطل على الشارع بالقرب من البيت . في بعض الأحيان تجدن مشدودا للكتابة والتأليف ، وأحيانا أخرى أقوم بإعادة تنقيح مواد كانت جاهزة لرسالة الدكتوراه ، أو الكتب التي ألفتها سابقا ، أو المقالات والدراسات اليت نشرت لي سابقا في المواقع الالكترونية المحلية الفلسطينية ، مثل وكالة معا الإخبارية ، وكالة قدس نت للأنباء ، دنيا الوطن ، انتفاضة فلسطين ، وكالة فلسطين الإخبارية وغيرها ، أو تعليقات نشرت لي على موقع الجزيرة نت ، أو رسائل كنت بعثتها لأهلي عندما كنت معتقلا إداريا لدى سجون الاحتلال الصهيوني وهكذا .
وهناك مواضيع ، أنشرها في مدونتي ( فلسطين العربية المسلمة ) بناء على طلب من أصدقاء أو أناس يستفسرون مني أو طلبتي في إحدى الجامعات الفلسطينية ، أو تعليقي على تعليقات معينة في مدونات مكتوب ، مثلا طلب مني أحد الأصدقاء يعمل في وزارة شؤون الأسرى والمحررين بفلسطين في رام الله ، كيف يعد خطة ورسالة للدكتوراه كونه يتعتز تقديم طلب لمؤسسة الأمد إيست للحصول على منحة دكتوراه ، فما كان مني إلا أن شحدت الهمة وقلت له سترى ذلك عبر موقع فلسطين العربية المسلمة لتعرف كل شيء ، وهذا ما كان وتارة طلب مني آخر كيف يكتب سيرة ذاتية باللغة العربية والإنجليزية ليتقدم لوظيفة معينة ، وهناك موضوع آخر وهو موت والد أحد مدوني مدونات مكتوب وجزعه من ذلك واستنجاده بالمدونين وأنا منهم للترحم على والده ، فأضطررت أن أكتب موضوعا عن الموت ، وهناك مقالات أنشرها تبعا للحاجة والظروف المعاشة في فلسطين ، مثل ما يجري من مجازر وجرائم للاحتلال الصهيوني بفلسطين ، أو محاولة لم الشمل الفلسطيني – الفلسطيني .. وهكذا دواليك .
وتجدر الإشارة إلى أن معظم المقالات والدراسات التي أنشرها في مدونتي ( فلسطين العربية المسلمة ) أنشرها
وغني عن القول ، إن هناك معوقات ومشكلات اعترضت وتعترض سبيل الكتابة والتأليف والنشر في مدوني ( فلسطين العربية المسلمة ) منها ما هو شخصي وعائلي ، ومنها ما هو رسمي ، أو شعبي ، خارج عن إرادتي ، وألخصها بالآتي :
أولا : المشكلات الفنية : منها عدم معرفتي الكاملة بالشؤون الالكترونية الفنية للنشر المصور والتصميم المبرمج للفلاشات والصور ، فاستعين بأنبي أو أخي الصغر مني لحلها . وكذلك لدي دراسات طويلة ، وأضطر لقضاء وقت معين لتوزيعها على أجزاء ، ولو كان الأمر ميسورا لما أحتجنا للقص واللصق عدة مرات للموضوع أو العنوان الواحد . وكذلك هناك انقطاع للتيار الكهربائي أحيانا مما يضطرني لإعادة إخراج ونشر مواضيع معينة ، سواء مطبوعة على جهاز الحاسوب لدي مما يشكل عبئا فنيا علي . فلو سمحت إدارة مكتوب مشكورة بنشر دراسات مطولة على متنها لكان أسهل وايسر على الباحثين والمؤلفين .
ثانيا : مشكلات اجتماعية : أقوم بالتخطيط لإدراج عدد من المواضيع ، وفجأة أتلقى مكالمات هاتفية كثيرة مطولة ، بعضها طيل بمن الخروج من المنزل للمشاركة في حفل أو مواساة أو غير ذلك مما ينسيني بعض أفكاري . وكذلك قيام البعض بزيارات مفاجئة لي والمكوث عندي في البيت لفترة طويلة إلى حد ما . وهناك مشكلة صغيرة تلازمني ، بقد ر ما هي تفرحني ، وهي ملازمة ابنتي صغيرتي أمل الزهراء ذات السنوات الأربع لي أثناء الكتابة والتدوين صباحا وظهرا ومساء ، فتجلس في حضني تلاعبني وأنا أكتب المقالات وافرغها في مربعات التدوين في المدونة أو بعثها عبر البريد الالكتروني ، وترفض الذهاب لسريرها مساء إلا بصحبتي ، وحتى أنها ترافقني للمسجد أحيانا رافضة أن أتركها في البيت مع والدتها أو أخوتها ، وتطلب مني أحيانا الخروج من البيت بسيارتنا للتنزه لدى الأقارب ، وإذا رفضت طلبها فتشرع في الصياح والزعيق والبكاء والارتماء في حضني ، فاضطر راغبا الاستجابة لطلبها كونها صغيرة البيت وليس لديها إخوة من جيلها تلعب معهم .
ثالثا : الوقت قصير لدي وأنا استغرق وقتا ليس القصير في التأليف والتدوين والإدراج ، فأن اقوم بهذا العمل المقدس وحدي . فالوقت الذي أقضيه على الكمبيوتر يوميا يتراوح ما بين 4 – 8 ساعات متصلة أو منفصلة ، واستغل أيام إجازتي الأسبوعية أو السنوية أو الأعياد للتدوين الشخصي والعلني على السواء .
رابعا : هناك مشكلات أخرى واجهتني في تدوين بعض المواضيع السياسية ، فقد حذف بعضها دون معرفتي عن السبب ، وانتقدني البعض بسبب جرأتي وطلب مني من بعض الأجهزة الأمنية الفلسطينية بشكل مباشر أو غير مباشر التخفيف من حدتي في معالجة الحدث ، ودعوني للتمليح دون التصريح ، فقلت لهم أنا أكتب لشعب وأمة وفيها المتعلم والمثقف والبسيط فكيف أوصل الفكرة ، لا بد من التصريح بكل ما هو مطلوب متوكلا على الله الواحد الأحد الصمد ، الذي لا ينسى من فضله أحد . فأنا أعمل على طريقة إسلامية ناضجة وقدوتي فيها الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ، ثم الفاروق عمر بن الخطاب المشهور بالجرأة والشجاعة والإقدام دون خوف من أحد سوى من الخالق سبحانه وتعالى .
خامسا : حذف بعض المقالات والإدارجات من المدونة ، مثل حذف وإخفاء مقال ( فلسطين الأسيرة ) و ( الموت حق على الجميع .. مثلما أنكم تنطقون ) و ( الإسلام العظيم .. وأقزام الشهرة ) ، وكذلك تأخير نشر بعض الإدراجات أو المواضيع السياسية على الانتر نت مثل : ( المسجد الأقصى المبارك .. والهيكل اليهودي المزعوم ) و ( الصهيونية العنصرية .. وفلسطين ) .
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s