نظرات على نتائج الثانوية العامة في فلسطين 2009

نظرات على نتائج الثانوية العامة

في فلسطين 2009
د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية
فلسطين العربية المسلمة
التحريض الإلهي على العلم والتعلم
يقول الله العزيز الحكيم جل جلاله : { قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ (9) قُلْ يَا عِبَادِ الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَأَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةٌ إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ (10) }( القرآن المجيد ، الزمر ) . وجاء في صحيح البخاري – (ج 1 / ص 119) في بَاب الْعِلْمُ قَبْلَ الْقَوْلِ وَالْعَمَلِ لِقَوْلِ اللَّهِ تَعَالَى { فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ } فَبَدَأَ بِالْعِلْمِ وَأَنَّ الْعُلَمَاءَ هُمْ وَرَثَةُ الْأَنْبِيَاءِ وَرَّثُوا الْعِلْمَ مَنْ أَخَذَهُ أَخَذَ بِحَظٍّ وَافِرٍ وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَطْلُبُ بِهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ وَقَالَ جَلَّ ذِكْرُهُ { إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ } وَقَالَ { وَمَا يَعْقِلُهَا إِلَّا الْعَالِمُونَ } { وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ } وَقَالَ { هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ } . وَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ” مَنْ يُرِدْ اللَّهُ بِهِ خَيْرًا يُفَقِّهْهُ فِي الدِّينِ وَإِنَّمَا الْعِلْمُ بِالتَّعَلُّمِ ” . ِ
توطئة

أعلنت وزارة التربية والتعليم نتائج الثانوية العامة ( التوجيهي ) في فلسطين بجناحيها في الضفة الغربية وقطاع غزة في آن واحد ، بمركزي مدينتي رام الله وغزة صباح يوم الثلاثاء 21 تموز – يوليو 2009 / رجب 1430 هـ . وقد تسجل للامتحان التربوي الوزاري قرابة 87 ألف طالب ، ذكرا وأنثى ، بزيادة حوالي عشرة آلاف طالب ثانوي عن العام الماضي 2008 . وقد تأخرت عملية إعلان النتائج لهذا العام عن العام الماضي ثلاثة أيام قضاها الطلبة في ترقب شديد وأعصاب متوترة مشدودة لظهور هذه النتائج ، التي هي نتيجة مفصلية لحياة عملية جديدة لكل طالب وطالبة في أرض الوطن الفلسطيني .
وقد بثت نتائج الثانوية العامة في فلسطين هذه المرة بمؤتمر صحفي نقل مباشرة على فضائيتي فلسطين والأقصى ، في سابقة هي الأولى من نوعها ، وهذا يشكل حدثا بحد ذاته ، ففضائية فلسطين هي محطة تلفزيونية فلسطينية تابعة للحكومة الفلسطينية بمركزها في مدينة رام الله ، التي يترأسها د. سلام فياض من قائمة الطريق الثالث المتحالفة مع حركة فتح ، بينما فضائية الأقصى هي فضائية تلفزيونية تابعة للحكومة الفلسطينية بمركزها في مدينة غزة التي يترأسها الشيخ إسماعيل هنية من حركة حماس .
إعدادات وزارة التربية والتعليم
في نهاية شهر أيار مايو 2009 ، أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي عن إتمام استعداداتها الفنية والإدارية لعقد هذا الامتحان الموحد في الضفة الغربية وقطاع غزة يوم 8/6/2009 ليكون موعداً لبدء تقديم امتحانات الثانوية العامة (التوجيهي) 2009 للطلبة النظاميين وغير النظامين في الضفة وغزة، لتبدأ بامتحان اللغة العربية وتنتهي في 1/7 بامتحاني التاريخ والكيمياء ، وهذا ما تم فعليا بحمد الله رب العالمين . كما وأعلنت الوزارة بأن برنامج الامتحان الذي يمتد على مدار 24 يوما يشمل كافة التخصصات والفروع والتي تشمل سبعة فروع عامة هي : العلوم الإنسانية ، العلمي ، التجاري ، الزراعي ، الصناعي ، الفندقي ، الاقتصاد المنزلي .
وقد عملت وزارة التربية والتعليم بفلسطين على تنظيم شؤون امتحان الثانوية العامة بجد واجتهاد ، وكانت الوزارة اختارت طواقم المراقبين والمصححين وتم تجهيز 684 قاعة امتحان ، منها 467 قاعة في الضفة الغربية و217 قاعة في قطاع غزة ، إذ بلغ عدد المصححين 7456 مصححا ومصححة، من ضمنهم 2000 مصحح ومصححة في قطاع غزة ، وعدد المراقبين الذين تم اختيارهم لمتابعة تقديم الامتحانات داخل القاعات 963ر14 مراقبا، منهم 8463 في الضفة الغربية و6500 في قطاع غزة . ووفرت وزارة التربية والتعليم جميع الاحتياجات اللوجستية، والفنية الخاصة بتنفيذ الامتحان، وتوفير القرطاسية مثل الدفاتر واللوازم الأخرى .
وأوضحت مصادر وزارة التربية والتعليم الفلسطينية أن تأدية امتحان الثانوية العامة ( التوجيهي ) كلفها نحو 24 مليون شيكل ، مشتملة على أجور المصححين والمراقبين ، وتوريد المطبوعات وكشوف العلامات، والقرطاسية والتنقلات وغيرها . وبدأت طواقم تصحيح عملها في صبيحة اليوم الثاني ، وأنجزت ما عهد إليها كالمعتاد في الوقت المحدد تقريبا ، فنجحت في إخراج وإبراز النتائج العامة في الوقت المحدد إلا أن التأخير كان سياسيا وإداريا وفنيا فقط .
وعلى الصعيد الآخر ، كانت وزارة التربية والتعليم العالي أوضحت أنها عملت على تأمين الكفاءات في قطاعي التعليم لوضع أسئلة الامتحانات وتصحيحها أولا بأول لإخراج النتائج بشكل اعتيادي ، فقد تبنت العديد من الخطط التربوية التطويرية العامة ، والبرامج والمشاريع التعليمية الريادية، التي من شأنها أن تنهض بواقع التعليم والتعليم على صعيدي الطلبة والمعلمين، وعبر تطويرِ المناهج الدراسية، التي جرى الامتحان العام بها للسنة الثالثة على التوالي في المنهاج الوطني الفلسطيني ، وتوفير المدارس والأبنية التربوية، ورفدها بالأجهزة والأثاث، والمختبرات، لخلق نهضة كبيرة، تعين على مجاراة العصر التعليمي الإلكتروني وتطوراته يوما بيوم .
أعداد طلبة الثانوية العامة 2009

المسجلين والناجحين والمتغيبين
على أي حال ، لقد أعلنت وزارة التربية والتعليم الفلسطينية المشرفة على امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة، أن عدد المسجلين في كافة الفروع العلمية والإنسانية والتجارية والمهنية ( 86824 ) مشتركا، تغيب منهم ( 1853 ) مشتركا، وحضر منهم (84971) مشتركا، وكان عدد الناجحين (47469) مشتركا بنسبة بلغت (55.9)%، موزعين على الفروع حيث بلغ عدد المتقدمين في فرع العلوم الإنسانية (54509) مشتركا، نجح منهم (27724) مشتركا بنسبة بلغت (50.8)%.وفي الفرع العلمي بلغ عدد المتقدمين (15865) مشتركا، نجح منهم (12611) مشتركا بنسبة بلغت (79.5)%.، كما بلغ عدد المتقدمين في الفروع المهنية (3408) مشتركا، نجح منهم (1973) مشتركا بنسبة بلغت (57.9)%.كما بلغ عدد المتقدمين في الدراسة الخاصة (11189) مشتركا، نجح منهم (6161) مشتركا بنسبة (55.1)%.
نلاحظ من البيانات الرسمية السابقة لوزارة التربية والتعليم بجناحي الوطن في الضفة الغربية وقطاع غزة ، أن عدد المسجلين في جميع الفروع 86.824 طالبا وطالبا في كافة فروع الثانوية العامة ( الصف الثاني عشر الأخير في المدارس ) تمهيدا للولوج في الجامعات والمعاهد العليا الفلسطينية والعربية والأجنبية . وهذا العدد من المسجلين لم يثبت نائيا بل تسربت أعدادا منه ، إما خوفا من هول الامتحان ، أو بسبب المرض ، أو بدواعي السفر ، أو بسبب الحظر الصهيوني على أسرى فلسطين في السجون الصهيونية ، أو بسبب عدم المبالاة والدلع الصبياني الاجتماعي لبعض الطلبة ، فشارك فعليا في الامتحان الوزاري 84.971 ذكرا وأنثى ، واجتاز منهم الامتحان بنجاح 47.469 طالبا وطالبة ، بنسبة إجمالية لكافة فروع الثانوية العامة ، بلغت 55.9 % وكتحصيل حاصل تبقت نسبة 43.1 % رسبت في الامتحان إما بشكل جزئي صغير أو جزئي كبير ، فهناك من رسب في مادة واحدة أو مادتين أو ثلاث مواد أو أكثر . والراسبون في مادة أو مادتين ستتيح لها لجنة الامتحانات العامة المنبثقة عن وزارة التربية والتعليم تأدية هذا الامتحان لاحقا في غضون الأسابيع القليلة القادمة لتمكينهم من الالتحاق بإحدى الجامعات أو المعاهد العليا في البلاد أو خارجها . وحسب البيانات الإحصائية لوزارة التربية والتعليم ، بشأن امتحان الثانوية العامة في جناحي الوطن بالضفة الغربية وقطاع غزة ، فإن عدد الطلبة المتقدمين للفرع الأدبي ( العلوم الإنسانية ) بلغ 54.865 طالبا وطالبة ، نجح منهم 27.724 طالبا وطالبة ، بنسبة 50.8 % استطاعوا اجتياز معدل النجاح في جميع المواد الدراسية ، وهي أدنى نسبة نجاح في الثانوية العامة لهذا العام ، علما بأن العدد الإجمالي كان يشكل الغالبية العظمى من عدد المتقدمين للثانوية العامة لهذا العام . وبخصوص الفرع العلمي لطلبة الثانوية العامة ( التوجيهي ) فقد بلغ إجمالي عدد الطلبة المتقدمين للامتحان 15.865 طالبا وطالبا ، نجح منهم 12611 طالبا وطالبا ، بنسبة 79.5 % وهي نسبة مرتفعة ، ورسب الباقون ولم يستطيعوا اجتياز الحد الأدنى من العلامات في جميع المواد الدراسية . وغني عن القول ، إن نسبة النجاح في الفرع العلمي في الثانوية العامة بفلسطين هذا العام كانت أعلى نسب النجاح في جميع الفروع العلمية والإنسانية والمهنية في الضفة الغربية وقطاع غزة .
وفيما يتعلق بالفروع المهنية ، في الثانوية العامة لعام 2009 ، فقد تقدم للامتحانات العامة 3408 مشتركا ، من الذكور والإناث ، نجح منهم 1973 ، بواقع 57.9 % وهي نسبة متدنية ولكنها أعلى من الفرع الأدبي ، واقل من الفرع العلمي .
وفي الدراسة الخاصة للمشتركين في امتحان الثانوية العامة بفلسطين لعام 2009 ، بلغ عدد المتقدمين 11.189 مشتركا ، من الذكور والإناث ، اجتاز منهم بمعدل وعلامات النجاح 6161 متقدما ، بواقع 55.1 % وهي نسبة أعلى من الفرع الأدبي فقط ، واقل من نسب الفروع الأخرى . وقد جاء عدد المتقدمين لامتحان الثانوية العامة بفلسطين لعام 2009 ، في نظام الدراسة الخاصة ، وهي للطلبة الذين كانوا رسبوا في سنوات سابقة ، ويمكن أنهم التحقوا بالمدارس الثانوية في النظام المسائي الذي تتيحه لهم وزارة التربية والتعليم في بعض المدارس ، أو تقدموا للمرة الأولى بعد غياب طويل أو قصير عن مقاعد الدراسة ، جاء في المرتبة الثالثة بعد الفرع الأدبي والفرع العلمي . ويمكن القول ، إن الدارسين المتقدمين في الدراسة الخاصة لامتحان الثانوية العامة قد حققوا نسبة نجاح أفضل من أولئك الطلبة الذين جلسوا على مقاعد الدراسة في المدارس الحكومية أو الأهلية أو الخيرية أو الخاصة .. ولكل مجتهد نصيب .
حرمان الاحتلال الصهيوني 1821 طالبا أسيرا فلسطينيا

من تأدية امتحان الثانوية العامة 2009
ورغم نداءات الطمأنة الفلسطينية ، من وزارة التربية والتعليم للأسرى والأسيرات الفلسطينيين في سجون الاحتلال الصهيوني ، بأن الوزارة تبذل قصارى جهدها، لتأمين تقديم امتحاناتهم في القريب العاجل، متمنية لهم الحرية إلا أن كافة هذه الجهود المبذولة ذهبت سدى أدراج الرياح ، فلم تفلح الوزارة الفلسطينية حتى كتابة هذه السطور في جعل المسجلين لامتحان الثانوية العامة في سجون الاحتلال الصهيوني البالغ عددهم 1821 أسيرا فلسطينيا ، من تأدية الامتحانات للتمكن مستقبلا من الالتحاق بالركب الجامعي . وكانت حكومة الاحتلال الصهيوني اتخذت عدة إجراءات قمعية ضد أسرى فلسطين في سجونها ، فتصادر العديد من مكتسباتهم التي حصلوا عليها بالإضرابات المفتوحة عن الطعام ، معركة الأمعاء الخاوية ، ومنها تقديم امتحان شهادة الثانوية العامة فنقضت حكومة الاحتلال الصهيوني قراراتها السابقة وحظرت على الأسرى الفلسطينيين تقديم امتحانات الثانوية العامة الفلسطينية في تدخل همجي ووحشي غير مسبوق منذ فترة بعيدة .
فلم تفلح جهود دائرة المفاوضات الفلسطينية ولا جهود وزارة الأسرى والمحررين في فلسطين بإقناع حكومة الاحتلال الصهيوني بالسماح للطلبة الفلسطينيين الأسرى من تقديم امتحانات الثانوية العامة ، والمفاوضات بهذا الشأن لا زالت مستمرة ، ولكن يبدو أنها كحوار الطرشان ، فالرد لا زال سلبيا من الاحتلال الصهيوني . راجين للأسرى الصبر والمصابرة والمرابطة ، بانتظار الفرج القريب والتحرر من أصفاد الاحتلال البغيض .
طلبة الثانوية العامة من مجمل عدد طلبة المدارس

87 ألف ثانوي من أصل 1.3 مليون طالب
على العموم ، بلغ عدد الطلبة الفلسطينيين في المدارس الحكومية والخاصة والخيرية للعام الدراسي 2008 / 2009 حوالي 1.3 مليون طالب وطالبة ، وأشرف على تسيير الشؤون التدريسية والإدارية والخدمية فيها قرابة 50 ألف موظف وذلك للصفوف الإثني عشر ، من الصف الأول الأساسي حتى الثاني الثانوي ، وهو نهاية المرحلة الدراسية ، ومن بين هؤلاء الطلبة حوالي 87 ألف طالب وطالبة في الصف الثاني عشر ، وهو الذي يؤدي امتحان الثانوية العامة الجماعي الذي تشرف عليه لجنة الامتحانات العامة ، المنبثقة عن وزارة التربية والتعليم في فلسطين .
أوائل الطلبة في امتحان الثانوية العامة 2009
بعد فرز نتائج الامتحانات لجميع فروع الثانوية العامة ، الفرع العلمي ، والفرع الأدبي ( العلوم الإنسانية ) والفرع التجاري ، والفرع الصناعي ، والفرع الزراعي ، في جميع محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة جاءت النتائج أوائل الفروع كالآتي :
أوائل الفرع العلمي
الأول: تالة قاسم باطية 99.7- مدرسة طلائع الأمل الثانوية- نابلس
الثاني: شيماء بسام نغنغية 99.6- بنات جنين الثانوية- جنين
الثاني: مكرر رانية سامي يونس 99.6- جمال عبد الناصر الثانوية- نابلس
الرابع: محمود عطا السيقلي 99.5- عبد الفتاح حمود الثانوية للبنين- شرق غزة
الرابع: مكرر أماني محمود المناصرة 99.5- دلال المغربي الثانوية أ للبنات- شرق غزة
السادس: جهاد صابر خمايسة 99.4- اليامون الثانوية للبنين- جنين
السادس مكرر: محمود حاتم محمود حماد 99.4- الصلاح الإسلامية الخاصة- الوسطى
السادس مكرر: ناهد فريد اغريب 99.4- بنات العدوية الثانوية –طولكرم
السادس مكرر: احمد بديع احمد طه 99.4- الإسلامية الثانوية للبنين- رام الله
السادس مكرر: حنان عوني المناعمة 99.4- خالد العلمي الثانوية للبنات- غرب غزة
السادس مكرر: جهاد عبد الله عبد الله 99.4- الإسلامية الثانوية للبنين- رام الله
وبقراءة متأنية ، نرى أن أوائل طلبة الثانوية العامة للفرع العلمي ، في الضفة الغربية وقطاع غزة ، كان ترتيبهم في العلامات شبة متقارب ، بواقع 99.4 % فأعلى ، حيث حازت طالبتين على المرتبتين الأولى والثانية ، الطالبة الأولى بمعدل 99.7 % ، وهي من نابلس ، تلتها الطالبة الثانية بمعدل 99.6 % من جنين ، وهما محافظتان في شمال الضفة الغربية قريبتين من بعضهما البعض . ومن الملفت للنظر في أوائل الثانوية العامة للعام 2009 أن طالبتين من نابلس كانتا من الأوائل رغم الحصار الصهيوني المضروب على مدينة نابلس الباسلة . وفي السياق ذاته ، تبين من أوائل الفرع العلمي على فلسطين تبوأ عدة فتيات فلسطينيات القائمة العشرية الأولى ، مع توزع هذه الفتيات على أربع محافظات في الضفة الغربية هي ( نابلس 2 ، وجنين 2 ورام الله 2 ، وطولكرم 1 ) ومحافظتين في قطاع غزة هما : غزة والوسطى ، علما بأنه لم يكن هنا عشرة أوائل بل 11 أوائل .
وبنظرة تأملية بسيطة ، نرى أن عرش الثانوية العامة لهذا العام حصدته مدينة نابلس عبر الطالبة تالة باطية من مدرسة طلائع الأمل الثانوية بنابلس وهي مدرسة خاصة ، وهي طالبة متدينة أيضا . والملفت للنظر كذلك ، أن المرتبة الثانية كانت مكررة بحصول الطالبتين على معدل 99.6 % ،
وبذلك غابت المرتبة الثالثة من الناحية النظرية وأثبتت ذاتها في المرتبة الثانية فعليا ، والمرتبة الرابعة مكررة بحصول طالب وطالبة على معدل اقل بعشر واحد عن سابقيهم وهو معدل 99.5 % وبذلك غابت المرتبة الخامسة ، هذا بالإضافة إلى تبوأ 6 طلبة من الذكور والإناث المرتبة السادسة ، فغابت المرتبات السابعة والثامنة والتاسعة والعاشرة نظريا واحتفظت بحقها فعليا ، كونها مكررة في سابقة جديدة هي الأولى من نوعها وحجمها .
وأما الأوائل في الفرع الأدبي ( العلوم الإنسانية )
الأول: دعاء نظمي عبد الله الجعبري 99.5- بنات وداد ناصر الدين الثانوية – الخليل
الثاني: رواند عبد الخالق شحادة الهور 99.2- العروبة الثانوية للبنات – الوسطى
الثاني مكرر: ناهدة فهمي أبو حطب 99.2- سمير سعد الدين الثانوية للبنات – نابلس
الثاني مكرر: هبة عدنان أحمد الجبيهي 99.2- بنات حليمة الخريشة الثانوية – طولكرم
الخامس: عبير محمد عبد الكريم أبو شاويش 99- شهداء المغازي الثانوية أ للبنات – الوسطى
السادس: دعاء زهير حسن أبو الفيه 98.9- بنات إبراهيم الخواجا الثانوية – طولكرم
السادس مكرر: امنة محمود داوود موسى 98.9- شهداء المغازي الثانوية أ للبنات – الوسطى
السادس مكرر: ميساء خالد ابراهيم ابو العوف 98.9- بنات شويكة الثانوية- طولكرم
السادس مكرر: حنين يعقوب محمد ابو خيران 98.9- الراعي الصالح السويدية – بيت لحم
السادس مكرر: اسماء فريد صالح حمدان 98.9- بنات جبع الثانوية – قباطية
السادس مكرر: ميسر عبد الناصر عبد الوهاب ابو زر 98.9- بنات البيرة الثانوية- رام الله
وبهذا نرى ، أن أوائل الفرع الأدبي أو العلوم الإنسانية ، في الضفة الغربية وقطاع غزة ، تقدمتهم طالبة أيضا ، هي دعاء الجعبري من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية بمعدل 99.5 % بنقص 0.2 % عن الأولى بالفرع العلمي ، وهي نسبة بسيطة جدا ، واحتلت طالبتين المرتبة الثانية المكررة 99.2 % . وملاحظة هامة أخرى ، وهي أن جميع أوائل الثانوية العامة بالفرع الأدبي كن من الفتيات الفلسطينيات ولم يتبوأ أي طالب ذكر أي موقع من المواقع العشرة الأولى . وكذلك فإن عدد الأوائل بالفرع الأدبي هن 11 طالبة مثلهن مثل أوائل الفرع العلمي الأحد عشر طالبا وطالبة السابقين الذكر . وقد توزعت الطالبات الأوائل الأحدى عشرة وليس العشرة ، على 5 محافظات فلسطينية كان لمحافظة طولكرم ومحافظة الوسطى النصيب الأكبر فيها ، كالآتي : ( طولكرم 3 ، الوسطى 3 ، جنين ( قباطية ) 1 ، الخليل 1 ، نابلس 1 ، بيت لحم 1 ، رام الله 1 ) .
وفي حين تراوحت معدلات الأوائل في الفرع العلمي بين معدلات 99.7 % – 99.4 % ، فد تراوحت معدلات الأوائل في الفرع الأدبي ( العلوم الإنسانية ) ما بين 99.5 % – 98.9 % ، أي أن الفارق بين الفرعين العلمي والأدبي كانت ثلاثة أعشار العلامة للفرع العلمي ، وستة أعشار العلامة للفرع الأدبي ، وهي على كل حال نسب متقاربة إلى حد ما .
وأما بالنسبة لأوائل الفرع الصناعي فقد جاء الترتيب بالمعدل العام كالتالي :
الاول: طارق محمد عفيف أسعد 97.2- طولكرم الثانوية الصناعية- طولكرم
الثاني: سحر عزام يوسف فريخ 97.1- طولكرم الثانوية الصناعية- طولكرم
الثالث: عمر عزام كمال أبو بيح 97.0- نابلس الثانوية الصناعية- نابلس
وبهذا نستطيع القول ، إن مدرسة طولكرم الثانوية الصناعية احتلت المرتبتين الأولى والثانية بينما جاءت المدرسة الثانوية الصناعية في نابلس بالمرتبة الأولى ولم تستطع أي محافظة فلسطينية ثالثة تبوأ أي مركز في الأوائل بالفرع الصناعي . وتراوحت فئات المعدلات في الأوائل الثلاثة ما بين 97.2 % – 97 % ، وهي بفارق 0.2 % ، وهي أقل من النسب السابقة في العلمي والأدبي ، ولكن هناك فرق بين الأول في الفرع العلمي والأول في الفرع الصناعي بواقع ( 99.7 % للفرع العلمي ) و97 % للفرع الصناعي أي ما يساوي 2.7 % ، وهي علامات ليست بعيدة عن بعضها البعض أيضا فبقيت في الفئة ذاتها تقريبا ما فوق 97 % فأعلى .
وأما بشأن ، الثلاثة الأوائل على فلسطين الفرع التجاري فجاءت النتائج كالآتي :
الأول: سارة ياسر سامي الغرباوي بمعدل 96.1- مدرسة رامز فاخرة الثانوية للبنات- مديرية غرب غزة.
الأول مكرر: شروق عبد اللطيف عبد الله شاهين بمعدل 96.1- مدرسة بنات سلفيت الثانوية- مديرية سلفيت.
الثالث: سامية رفيق على سليم بمعدل 95.2- مدرسة بنات جمال عبد الناصر الثانوية- مديرية طولكرم.
وبملاحظة سريعة يتبين لنا الآتي : أن الثلاثة الأوائل في الفرع التجاري هن من الفتيات ، ومن ثلاث محافظات فلسطينية واحدة من غزة والاثنتان من الضفة الغربية ، ولم تتبوأ محافظة ثالثة أي موقع متقدم ، في حين بلغ معدل الأولى في الفرع التجاري 96.1 % وهو معدل مكرر وبذلك حجب الموقع الثالث نظريا واحتفظ به فعليا ، وقد جاء معدل الطالبة الثالثة من الطالبات الثلاث 95.2 % بأقل من سابقيه 0.9 % فقط .
وفيما يخص الفرع الزراعي في الثانوية العامة ، فقد شغل الموقع الأول: إسلام موسى إسماعيل الزبدي 87.6- العروب الزراعية الثانوية المختلطة- مديرية شمال الخليل ، فكانت محافظة الخليل ، هي المحافظة الزراعية الأولى نظريا بين فروع الثانوية العامة المتعددة . ولكن معدل الأول هبط من أعالي معدلات الفروع الأخرى ليستقر في 87.6 % فقط ، بما يقل نحو عشر علامات على الفرع العلمي الذي تبوأ صدارة الأوائل في الثانوية العامة الفلسطينية لعام 2009 .
وختاما فإننا نقول ، جهود مشكورة للذين أشرفوا على سير امتحانات الثانوية العامة في فلسطين لهذا العام والأعوام السابقة بمنهاج وطني فلسطيني موحد في الضفة الغربية وقطاع غزة ، رغم الصعوبات والتحديات الجمة ، المتعددة التيارات والاتجاهات ، وحسب مصادر وزارة التربية والتعليم عقد امتحان الثانوية العامة ( التوجيهي ) لعام 2009 للعام الثالث على التوالي حسب المنهاج الفلسطيني ، بتزامن زمني موحد في الضفة والقطاع، وضمن برنامج موحد، ومواعيد موحدة تحت قيادة لجنة الامتحانات الموحدة في الضفة والقطاع، والتي تعمل ضمن أسس ومعايير مهنية وتربوية ، فقد أثبتوا أنهم على مستوى المسؤولية ، ومباركة طيبة للناجحين في الثانوية العامة من الأبناء الطلبة من الذكور والإناث ، وتحية كل التحية للبنات اللواتي تفوقن في دراستهن ، في هذه المرحلة المصيرية من حياتهن وحياة الشعب العربي الفلسطيني المسلم المجاهد من أجل الحرية والاستقلال الوطني الناجز فوق ثرى وطن الأرض المقدسة .
وألف ألف مبارك للناجحين في الثانوية العامة بجميع فروعها ، فبادروا للتسجيل في الجامعات المحلية الفلسطينية في التخصصات الأكاديمية التي ترغبون بها ، فهي مهنتكم في الحياة المستقبلية ، ولا تتأخروا ولا تتردوا في ذلك . ومرحى للقافلة الطلابية الجديدة في الجامعات والمعاهد الفلسطينية وإلى الأمام . وصبرا للذين لم ينجحوا في هذا الامتحان والابتلاء ، وللطلبة الذين رسبوا في مادة أو مادتين استعدوا لمتابعة الإكمالات لتحصدوا نتائج ناجحة وتلتحقوا بمؤسسات التعليم العالي المناسبة ولا تقلقوا فالجامعات الفلسطينية تحسب حسابكم دائما .
والله ولي التوفيق . سلام قولا من رب رحيم . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s