رسالة مفتوحة إلى توني بلير منسق اللجنة الرباعية للسلام في ( الشرق الأوسط )

رسالة مفتوحة إلى توني بلير

منسق اللجنة الرباعية للسلام في ( الشرق الأوسط )

د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية
الرئيس التنفيذي لشبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
فلسطين العربية المسلمة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

حضرة توني بلير عظيم البريطانيين السابق

السلام على من اتبع الهدى في العالمين ، أما بعد ،

الموضوع : ارْكَبْ مَعَنَا وَلَا تَكُنْ مَعَ الْكَافِرِينَ

توني بلير تارك الكنيسة الانجيلية والملتحق بالكاثوليكية

يقول الله العزيز الحكيم جل جلاله : { قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّهَ وَلَا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ (64) يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تُحَاجُّونَ فِي إِبْرَاهِيمَ وَمَا أُنْزِلَتِ التَّوْرَاةُ وَالْإِنْجِيلُ إِلَّا مِنْ بَعْدِهِ أَفَلَا تَعْقِلُونَ (65) هَا أَنْتُمْ هَؤُلَاءِ حَاجَجْتُمْ فِيمَا لَكُمْ بِهِ عِلْمٌ فَلِمَ تُحَاجُّونَ فِيمَا لَيْسَ لَكُمْ بِهِ عِلْمٌ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ (66) مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيًّا وَلَا نَصْرَانِيًّا وَلَكِنْ كَانَ حَنِيفًا مُسْلِمًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (67) إِنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِإِبْرَاهِيمَ لَلَّذِينَ اتَّبَعُوهُ وَهَذَا النَّبِيُّ وَالَّذِينَ آَمَنُوا وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُؤْمِنِينَ (68) وَدَّتْ طَائِفَةٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يُضِلُّونَكُمْ وَمَا يُضِلُّونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ (69) يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَكْفُرُونَ بِآَيَاتِ اللَّهِ وَأَنْتُمْ تَشْهَدُونَ (70) يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَلْبِسُونَ الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ (71) وَقَالَتْ طَائِفَةٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ آَمِنُوا بِالَّذِي أُنْزِلَ عَلَى الَّذِينَ آَمَنُوا وَجْهَ النَّهَارِ وَاكْفُرُوا آَخِرَهُ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ (72) وَلَا تُؤْمِنُوا إِلَّا لِمَنْ تَبِعَ دِينَكُمْ قُلْ إِنَّ الْهُدَى هُدَى اللَّهِ أَنْ يُؤْتَى أَحَدٌ مِثْلَ مَا أُوتِيتُمْ أَوْ يُحَاجُّوكُمْ عِنْدَ رَبِّكُمْ قُلْ إِنَّ الْفَضْلَ بِيَدِ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (73) يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ (74) وَمِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مَنْ إِنْ تَأْمَنْهُ بِقِنْطَارٍ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ وَمِنْهُمْ مَنْ إِنْ تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لَا يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ إِلَّا مَا دُمْتَ عَلَيْهِ قَائِمًا ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الْأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ (75) بَلَى مَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ وَاتَّقَى فَإِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ (76) إِنَّ الَّذِينَ يَشْتَرُونَ بِعَهْدِ اللَّهِ وَأَيْمَانِهِمْ ثَمَنًا قَلِيلًا أُولَئِكَ لَا خَلَاقَ لَهُمْ فِي الْآَخِرَةِ وَلَا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ وَلَا يَنْظُرُ إِلَيْهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلَا يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (77) }( القرآن المجيد ، آل عمران ) .

فإنني أوجه لك هذه الرسالة المفتوحة عبر أثير الانتر نت ، بصفتك المنسق العام للجنة الرباعية الدولية التي تضم ممثلين من كل من : الولايات المتحدة الأمريكية ، والإتحاد الأوروبي ، والإتحاد الروسي ، والأمم المتحدة ، بعد إخراجك من منصب رئيس الوزراء البريطاني مذموما مدحورا ، وبصفتك مرشحا لتولي منصب رئيس الإتحاد الأوروبي مستقبلا ..
لقد تبوأت هذا المنصب ، بقرار استعماري جديد ، حيث كنت ذيلا للولايات المتحدة زمن جورج بوش الصغير ، عظيم الأمريكيين سابقا ، علما بأن الولايات المتحدة هي عبارة عن مستعمرات أوروبية عامة ، وبريطانية خاصة ، منذ سابق العصر والأوان .
المحامي توني بلير .. Tony Blair المتنكر لحقوق الإنسان
إن تاريخك القانوني والبرلماني والسياسي في المملكة المتحدة ، حافل وكبير حيث عملت في سلك المحاماة ، ما بين الأعوام 1976 – 1983 ، ثم توليت رئاسة الحكومة البريطانية لثلاث فترات متوالية ما بين 1997 – 2007 ، عندما كنت زعيما لحزب العمال البريطاني ما بين 1994 – 2007 ، ثم استقلت مكرها من رئاسة الحكومة البريطانية والبرلمان البريطاني ، ورئاسة حزب العمال البريطاني في 27 حزيران – يونيو 2007 ، وفي اليوم ذاته قلدك معلمك الأكبر الدجال الكبير جورج بوش الصغير إمبراطور الولايات المتحدة المخلوع من شعبه ، لتكون مبعوثا للجنة الرباعية الدولية لما يسمى السلام في الشرق الأوسط . وجاء هذا التعيين الجديد مكافأة لك على خدماتك الاستعمارية في كل من أفغانستان والعراق ومناهضة روسيا ، ودعمك توسع حلف شمال الأطلسي شرقا ، حيث كنت ذراع بوش الأيمن التي يضرب بها المسلمين ، فرملت النساء ويتمت الأطفال ، وقتلت الصغير والكبير بلا رحمة أو تمييز ، علما بأنك لا تصلح أن تكون وسيطا ، فأنت محام وتعرف القانون البريطاني والدولي ، ولا تعترف بحقوق الإنسان العربي والمسلم ، وارتكبت جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية ، طيلة فترة رئاستك للحكومة البريطانية ، على مدى عقد من الزمن ، وتعلم علم اليقين ، استهتارك بالعرب والمسلمين ، وليس لديك النزاهة والشفافية ، لأنك متحيز للإمبريالية العالمية وربيبتها الصهيونية في فلسطين المحتلة بفعل دعمكم اللا محدود لهذا الكيان الصهيوني المصطنع في المشرق العربي .
ورغم أنك محام ، فإنك لا تحكم بالعدل أبدا ، وتناصر العدوان الصهيوني على فلسطين خاصة والأمة الإسلامية عام، وقد أمر الله العدل ذو الجلال والإكرام سبحانه وتعالى بتطبيق العدالة بين جميع البشر قائلا : { إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ إِنَّ اللَّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُمْ بِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا (58)}( القرآن الحكيم ، النساء ) .
لقد جئت لتتابع الخطة الجهنمية البريطانية خاصة والأمريكية عامة ، التي تتمثل بسياسة ( فرق تسد ) ، فسعيت ولا زلت تسعى إلى إرهاق الفلسطينيين الجدد ، جغرافيا وسياسيا واجتماعيا وثقافيا ونفسيا ، بعدما أرهقت وأزهقت الحكومات البريطانية السابقة ، فلسطين الأرض المقدسة ، وأهل فلسطين الأصليين الحقيقيين . فكانت وزارة الخارجية البريطانية الشريرة ، منحت وعد بلفور ، من جيمس أرثر بلفور ، رئيس الدبلوماسية البريطانية ، في 2 تشرين الثاني – نوفمبر 1917 م ، الذي قضى زورا وبهتانا بإيجاد ما يسمى ( وطن قومي لليهود في فلسطين ) ، وجاء نص وعد بلفور البريطاني لليهود موجها لثري من أثرياء اليهود البريطانيين البارزين وهو روتشيلد :
عزيزي اللورد روتشيلد :
” يسرني جدا أن أبعث إليكم باسم حكومة جلالة الملك بالتصريح التالي ، تصريح العطف على الأماني اليهودية الصهيونية ، الذي رفع إلى الوزارة ووافقت عليه . إن حكومة جلالة الملك تنظر بعين العطف إلى إقامة وطن قومي في فلسطين للشعب اليهودي ، وسوف تبذل أفضل جهودها لتسهيل بلوغ هذه الغاية ، على أن يفهم جليا أنه لا يجوز عمل شيء قد يضير الحقوق المدنية والدينية التي للطوائف غير اليهودية في فلسطين ولا الحقوق أو المركز السياسي الذي يتمتع به في أي بلاد غيرها ” .
وكان الهدف من إصدار هذا الوعد المشؤوم المنحوس من إمبراطوريتكم الشريرة ، عدة أهداف لعل من أبرزها : استقطاب يهود العالم وخاصة يهود أوروبا والولايات المتحدة لصالح الحلفاء بالحرب العالمية الأولى ، وإغداق الأموال على جيشكم إبان تلك الحرب القذرة ضد شعوب العالم ، وإيجاد كيان يهودي استعماري لحماية قناة السويس شريان الحياة الاقتصادية العالمية بين قارات آسيا وإفريقيا وأوروبا ، وإشغال العرب والمسلمين بهذا الكيان الصهيوني – اليهودي المصطنع في قلب الوطن العربي ، وقلب الوطن الإسلامي الكبير . لقد أعطت إمبراطوريتكم الشريرة وعد بلفور ، لمن لا يستحق ، وهي المنظمة الصهيونية الإرهابية ، علما بأنكم لا لم تكونوا في يوم من الأيام ، تملكون فلسطين بأي حال من الأحوال .
وبعد أن وضعت الحرب العالمية الأولى أوزارها ، قررت ما سمي آنذاك ب ( عصبة الأمم ) صنيعة الاستعمار العالمي الحديث ، تولي بريطانيا الاستعمارية احتلال أرض فلسطين الكبرى ، من بحرها إلى بحرها ، من البحر الأبيض المتوسط إلى البحر الميت ، وأطلقتم عليه ، آنذاك ( الانتداب البريطاني ) لتحسين الصورة وعدم تسمية الأشياء بأسمائها الحقيقية ، واستمر احتلالكم للأرض المقدسة ، حتى 14 أيار – مايو 1948 ، حيث مكنتم خلال هذه الفترة العصيبة ما بين ( 1917 – 1948 ) من حياة فلسطين وأهلها ، يهود العالم بالتوافد على فلسطين ، واستعمارها واحتلالها وحرمان أهلها منها ، دون ذنب اقترفوه بحقكم ، فكنتم المعتدين والعدوانيين في الآن ذاته ، بالتعاون والتنسيق الكامل مع المنظمة الصهيونية العالمية ، التي عاثت معكم فسادا وإفسادا في البلاد ، دون وجه حق ، وساهمتم في إعلان الكيان الصهيوني ( إسرائيل ) بأرض الغير ، زورا وبهتانا . واستشهد في تلك الحقبة الزمنية من أهل فلسطين ، آلاف الشهداء ، وعملتم على تغيير الوقائع الديموغرافية والجغرافية ، ومكنتم يهود العالم من إقامة ما يسمى بالحكومة اليهودية – الصهيونية العالمية ، بأرض آباء وأجداد الفلسطينيين . ولا ننسى كذلك تمكينكم عبر مندوبكم السامي ، غير السامي ، وحكومتكم غير الرشيدة ، ليهود فلسطين المحتلة عام 1929 إبان احتلالكم الأرض المقدسة ، من الاستيلاء على حائط البراق الإسلامي كجزء هام من المسجد الأقصى المبارك ، وتسميه زورا وبهتانا ( حائط المبكى ) .
الطريد توني بلير رئيس الوزراء البريطاني السابق
لقد استعمرت بلادكم ، بلادنا ، في العديد من البلدان الإسلامية ، مثل مصر والسودان ، وفلسطين والأردن ، والعراق ، وأراضي شاسعة من أرض الجزيرة العربية ، كجنوب اليمن والإمارات العربية ، والكويت ، بالإضافة إلى أفغانستان ، وباكستان ، وغيرها من البلدان الإسلامية . وحاولت تشويه الإسلام العظيم عبر الجماعات المرتدة التي تزعم أنها مسلمة ، كالأحمدية والقاديانية وغيرهما .
وبعد الثورات المجاهدة في هذه البلدان العربية والإسلامية ، تحررت العديد من الأراضي العربية والإسلامية ، وأعلنت فيها الدول المستقلة سياسيا ، والمستعمرة إقتصاديا ، ولكن شعوب هذه البلدان لا ولم ولن تنسى استعماركم وقتل عشرات آلاف الشهداء ، وتريد الاعتذار والتعويض المعنوي والمادي عما اجترحتموه من سيئات وخطايا ماحقة بحقهم ، وسيأتي اليوم الذي تدفع فيه مملكتكم الخاطئة ، المملكة المتحدة ، الثمن باهظا، وسيتم فيه تقسيم بلادكم إلى ولايات أو دول مستقلة مثل لندن ، إنجلترا ، اسكتلندا ، وويلز ، ومنح الحرية لايرلندا الشمالية المحتلة من قبلكم لتكون جزءا من الوطن الأم . وسنوصي أبناءنا وأحفادنا المسلمين ، بأن يعملوا على تقسيم بلادكم لمناطق أمنية ومدنية ومحميات طبيعية ، ومناطق برية ومناطق بحرية وهكذا ، وغيرها .
وفي خاتمة النهايات سيظهر الإسلام في جميع أنحاء العالم ، وستدفعون الثمن عاليا ، إن لم تعلنوا إسلامكم ، فالجزية ستدفعونها عن يد وأنتم صاغرون ، أو إفناءكم ، على أيدي المسلمين ‘ عاجلا أو آجلا ، وستعلمون نبأه بعد حين .
ولا بد من التنويه لك ، أنك كما طردت من رئاسة الوزراء فإنك ستطرد من ما يسمى باللجنة الرباعية الظالمة ، التي تكيل بمكيالين ، فنحن لسنا بحاجة إلى فتات الفتات ، من صدقاتكم المزيفة ، بل نحن بحاجة إلى استقلال فلسطين قلبا وقالبا ، والتوبة والعودة عن الخطيئة الكبرى ، بإلغاء الكيان الصهيوني وبناء دولة فلسطين الواحدة الموحدة العتيدة .
إعلان الإسلام العظيم
إعلم يا توني بلير ، إن الدين عند الله هو الإسلام العظيم ، وما عليك إلا ترك المسيحية الكاثوليكية كما تركت الانجيلية أو الطائفة التي ستغير بها كنيستك التي ستكنسك يوم القيامة كنسا كما يكنس المجاهدون الاحتلال عن التراب الإسلامي ، حيث التحقت بالكاثوليكية دين زوجتك وأولادك ، بعد الإطاحة بك من عل ، من رئاسة الحكومة البريطانية وزعامة حزب العمال البريطاني ، والأجدى لك أن تلتحق بالإسلام لأنه النور الساطع البهي ، والصراط المستقيم وهو خاتمة الرسالات السماوية للبشرية جمعاء . ونعرف أنك تقرأ القرآن المجيد ( الدستور الرباني للخلق أجمعين ) يوميا لمعرفة ما يدور في المشرق العربي الإسلامي ، ووصفت رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم بأنه ( قوة حضارية هائلة ) ، وأسأل المسيح عيسى بن مريم عليه وعلى أمه وعلى جميع الأنبياء والمرسلين الصلاة والسلام ، الذي يحترمه المسلمون في جميع أنحاء العالم ، إن كنت مشككا بذلك حيث يقول : { وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ (6) وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُوَ يُدْعَى إِلَى الْإِسْلَامِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (7) يُرِيدُونَ لِيُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ (8) هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ (9)}( القرآن العظيم ، الصف ) . فتوجه يا توني بلير للقبلة الإسلامية بإتجاه الكعبة المشرفة والمسجد الحرام بمكة المكرمة ، وأعلن يا توني بلير إسلامك جهارا نهارا وأهجر قبلة لندن وواشنطن وروما هجرا مليا أزليا ، قبل أن ينالك عذاب عظيم وشديد من الله القهار الجبار .
ويقول الله السميع العليم سبحانه وتعالى : { شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلَائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (18) إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآَيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (19) فَإِنْ حَاجُّوكَ فَقُلْ أَسْلَمْتُ وَجْهِيَ لِلَّهِ وَمَنِ اتَّبَعَنِ وَقُلْ لِلَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَالْأُمِّيِّينَ أَأَسْلَمْتُمْ فَإِنْ أَسْلَمُوا فَقَدِ اهْتَدَوْا وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ (20)}( القرآن المجيد ، آل عمران ) .
ويقول الله العلي العظيم جل شأنه : { قُلْ آَمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَالنَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (84) وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآَخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ (85)}( القرآن المجيد ، آل عمران ) .
ويقول الله الحميد المجيد عز وجل : { يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلَا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآَمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَا تَقُولُوا ثَلَاثَةٌ انْتَهُوا خَيْرًا لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (171) لَنْ يَسْتَنْكِفَ الْمَسِيحُ أَنْ يَكُونَ عَبْدًا لِلَّهِ وَلَا الْمَلَائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَنْ يَسْتَنْكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعًا (172) فَأَمَّا الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُوَفِّيهِمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدُهُمْ مِنْ فَضْلِهِ وَأَمَّا الَّذِينَ اسْتَنْكَفُوا وَاسْتَكْبَرُوا فَيُعَذِّبُهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَلَا يَجِدُونَ لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا (173)}( القرآن المجيد ، النساء ) .
الطاغية توني بلير .. أنت مدعو لإعلان إسلامك ، ليتبعك الآخرون من الملكة اليزابيت ملكة مملكتكم ، المملكة المتحدة ، وخليفتكم في رئاسة الوزراء غوردون براون ، بصفتك خبيرا وضليعا أكثر منهم في هذه المسألة ، وقيادات الاتحاد الأوروبي ، والدول أل 27 المنضوية تحت لواء الإتحاد الأوروبي المزعوم ، ودعوكم من الإلحاد والكفر والعلمانية والإشراك بالله الواحد الأحد ، والديموقراطية المزيفة . فأي ديموقراطية تدعون ، ومملكتكم الشريرة ، عضو دائم العضوية في مجلس الأمن الدولي ، وهو المجلس الإرهابي العالمي ضد أبناء الأمتين العربية والإسلامية ، ومن المعلوم أن الديموقراطية تتنافى مع العضوية الدائمة بمجلس الأمن ، كون أن أي عضو من الأعضاء الخمسة الدائمي العضوية يستطيع أن يعترض تمام الإعتراض ، ويستجاب له ، ولا تنفذ ولا تتخذ قرارات أممية ظالمة دون موافقة هذا العضو دائم التسلط والتجبر بالأمم المتحدة . فلا تصفوا المسلمين بالإرهاب وأنتم خير من يمثل الإرهاب في العالم عبر التاريخ البشري .
يقول الله العلي العظيم تبارك وتعالى : { قُلْ لِلَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ يَنْتَهُوا يُغْفَرْ لَهُمْ مَا قَدْ سَلَفَ وَإِنْ يَعُودُوا فَقَدْ مَضَتْ سُنَّةُ الْأَوَّلِينَ (38) وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (39) وَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَوْلَاكُمْ نِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ (40)}( القرآن المجيد ، الأنفال ) .
أيها الظالم توني بلير زعيم الأوروبيين المنتظر …
ليكن في علمك ، إن الأمة العربية ، والأمة الإسلامية ، خير أمة أخرجت للناس ، ستحاسبكم حسابا عسيرا قبل الحساب الرباني العظيم يوم القيامة ، حيث ستخلدون في سعير نار جهنم وساءت مصيرا ، إن لم تتوبوا توبة نصوحا ، وتردوا المظالم إلى أهلها ، ولا تبقوا تكيلوا بمكيالين غير متجانسين . يقول الله الحي القيوم تبارك وتعالى : { وَيْلٌ لِلْمُطَفِّفِينَ (1) الَّذِينَ إِذَا اكْتَالُوا عَلَى النَّاسِ يَسْتَوْفُونَ (2) وَإِذَا كَالُوهُمْ أَوْ وَزَنُوهُمْ يُخْسِرُونَ (3) أَلَا يَظُنُّ أُولَئِكَ أَنَّهُمْ مَبْعُوثُونَ (4) لِيَوْمٍ عَظِيمٍ (5) يَوْمَ يَقُومُ النَّاسُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (6) كَلَّا إِنَّ كِتَابَ الْفُجَّارِ لَفِي سِجِّينٍ (7) وَمَا أَدْرَاكَ مَا سِجِّينٌ (8) كِتَابٌ مَرْقُومٌ (9) وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبِينَ (10) الَّذِينَ يُكَذِّبُونَ بِيَوْمِ الدِّينِ (11) وَمَا يُكَذِّبُ بِهِ إِلَّا كُلُّ مُعْتَدٍ أَثِيمٍ (12) إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آَيَاتُنَا قَالَ أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ (13) كَلَّا بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِمْ مَا كَانُوا يَكْسِبُونَ (14) كَلَّا إِنَّهُمْ عَنْ رَبِّهِمْ يَوْمَئِذٍ لَمَحْجُوبُونَ (15) ثُمَّ إِنَّهُمْ لَصَالُو الْجَحِيمِ (16) ثُمَّ يُقَالُ هَذَا الَّذِي كُنْتُمْ بِهِ تُكَذِّبُونَ (17) }( القرآن المجيد ، المطففين ) .
أيها المسئولون البريطانيون وأنت توني بلير في مقدمتهم ..
لقد مكنتم يهود العالم من إقامة دولة صهيونية علمانية خاصة بهم فيما يطلق وتطلقون عليه ( إسرائيل ) ، وهي في حقيقة الأمر ( دولة هرتزل ) وليست دولة ( إسرائيل ) ، فنبي الله يعقوب ( إسرائيل ) بن اسحاق برئ من هذا الكيان المصطنع ، لتكون بديلا عن الدولة الصليبية ( مملكة القدس اللاتينية وعاصمتها أورشليم ) التي أسر ملكها ( غي لوزنيان ) السلطان الناصر صلاح الدين الأيوبي في معركة حطين عام 1187 م التي استمرت أقل من يومين وانتهى الوجود الصليب الأوروبي عام 1244 م على يد نجم الدين أيوب . ومصير هذه المملكة اليهودية الخاطئة ، إلى زوال كما زالت مملكة الصليبيين على أيدي النشامى المسلمين ، وأنصحك بقراءة التاريخ في القرون الوسطى والغزوات الصليبية للأرض المقدسة . فالتاريخ البشري لا يرحم ، ولن يرحمكم ، ولن ترحمكم الأمة الإسلامية المجيدة ، بأي حال من الأحوال ، وأنت شخصيا ستتحمل ما افتعلته أيام حكمك وطغيانك الأسود ضد العرب والمسلمين ، ومشاركة جيشكم في الحرب العدوانية الاستعمارية على أفغانستان عام 2001 ، وعلى العراق 2003 ، واستمراركم في غيكم ومناصرة أصحاب السبت ، المغضوب عليهم ، وأهل السفاهة والظلم والظلام ، في الأرض المقدسة – فلسطين وستدفعون الثمن باهظا جراء ذلك . يقول الله القادر القهار : { سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ (1) لِلْكَافِرِينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ (2) مِنَ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ (3) تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ (4) فَاصْبِرْ صَبْرًا جَمِيلًا (5) إِنَّهُمْ يَرَوْنَهُ بَعِيدًا (6) وَنَرَاهُ قَرِيبًا (7) يَوْمَ تَكُونُ السَّمَاءُ كَالْمُهْلِ (8) وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ (9) وَلَا يَسْأَلُ حَمِيمٌ حَمِيمًا (10) يُبَصَّرُونَهُمْ يَوَدُّ الْمُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذَابِ يَوْمِئِذٍ بِبَنِيهِ (11) وَصَاحِبَتِهِ وَأَخِيهِ (12) وَفَصِيلَتِهِ الَّتِي تُؤْوِيهِ (13) وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ يُنْجِيهِ (14) كَلَّا إِنَّهَا لَظَى (15) نَزَّاعَةً لِلشَّوَى (16) تَدْعُوا مَنْ أَدْبَرَ وَتَوَلَّى (17) وَجَمَعَ فَأَوْعَى (18)}( القرآن المجيد ، المعارج ) .
توني بلير .. رئيس المجلس الأوروبي المقبل
عظيم البريطانيين سابقا ، وعظيم الأوروبيين لاحقا ، لا تبغ الفساد في الأرض ، كأسلافك أباطرة المملكة المتحدة السابقين ، من الكفرة الفجرة ، وكفاكم طغيانا وظلما للعالمين تحت أسماء ومسميات شتى منها : الديمقراطية والحرية الفردية ، وحرية المرأة وغيرها ، وتنكرتم لحقوق المسلمين الأساسية في الحياة الطبيعية الآمنة ، لقد أذقتم أبناء الأمة الإسلامية الويلات جراء حروبكم الوحشية الهمجية ، المباشرة أو غير المباشرة بالوكالة عنكم ، ولم تسلم منكم الشعوب غير الإسلامية أيضا قبل وبعد ميلادك عام 1953 ، في ألمانيا واليابان والصين وكوريا الشمالية وغيرها . ولن تسامحكم أجيال المسلمين المتعاقبة على أفعالكم .
يا أصحاب الأحد ، لقد بطشتم جبارين وطغيتم في فلسطين وحولتموها لمستعمرة لأصحاب السبت ، ومحمية يهودية تابعة لصليبكم المزعوم ، وشمعدانهم المهزوم ، ودمرتم أفغانستان فيما بعد ، وها أنتم تدمرون العراق الإسلامي ، عن سبق الإصرار والترصد ، وتفتعلون الفتن والحروب في الصومال والسودان وإيران وباكستان والهند بين المسلمين والهندوس وسواها من أنحاء الكرة الأرضية ، أرض الله الواسعة . لا تأخذكم العزة بالإثم ، فأصحوا من سباتكم العميق ، وتراجعوا عن غيكم وباطلكم ، الذي دنستم به أجزاء الوطن الإسلامي . يقول الله الواسع الكبير : { وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللَّهَ عَلَى مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ (204) وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الْأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الْفَسَادَ (205) وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللَّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالْإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ (206) وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ (207) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (208) فَإِنْ زَلَلْتُمْ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْكُمُ الْبَيِّنَاتُ فَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (209) هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا أَنْ يَأْتِيَهُمُ اللَّهُ فِي ظُلَلٍ مِنَ الْغَمَامِ وَالْمَلَائِكَةُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الْأُمُورُ (210) }( القرآن المجيد ، البقرة ) .
توني بلير ، الشرير البريطاني الأول سابقا ولاحقا .. الإعتذار الرسمي
أنت مدعو ومملكتكم لتقديم الإعتذار والأسف لأبناء الأمتين العربية والإسلامية ، لأن مملكتكم الخاطئة قتلت عشرات آلاف العرب والمسلمين طيلة فترة حكمكم الشرير وسيطرتكم الظالمة على مقدرات هذه الشعوب كجزء من الأمة الإسلامية ، فنهبتم خيرات الوطن الإسلامي ، ولا زلتم تنهبون خيرات أفغانستان وباكستان والعراق والسودان وتذيقون شعوبها الظلم والعذاب الشديد . وهذا يستدعي منكم الإنسحاب الفوري من جميع بلاد المسلمين المستعمرة منكم ومن الإمبراطورية الأمريكية الشريرة ، وسياسة فرق تسد التي تتبعونها سيأتي اليوم الذي تخضعون لها ، وتقسم بلادكم إلى كانتونات ومعازل دينية وطائفية وجغرافية مثل فلسطين : ( مناطق أ ، ب ، ج ، د ) جزاء وفاقا لكم ، لأن الدهر يومان ، يوم لكم ويوم عليكم ، وقد ذهب اليوم الذي لكم ، وجاء يومكم الذي عليكم فانتظروه وما هو منكم ببعيد .
توني بلير .. وزير الخزنة البريطانية السابق .. التعويض المالي
لقد اقترب حسابكم ، وما عليكم إلا تقديم الإعتذار الرسمي والأسف السياسي والدبلوماسي والتعويض الاقتصادي والتراجع القهقرى للخلف ، والمبادرة لتعويض المظلومين من مملكتكم الشريرة عبر التاريخ ، والتعويضات السياسية والمادية المطلوبة عن الحقبة الاستعمارية ، بحدها الأدنى هي كالتالي :
أولا : تعويض أهل فلسطين ، عن الفترة التي أخضعتم فيها فلسطين ( الأرض المقدسة ) للاحتلال البريطاني ما بين 1917 – 1948 ، طيلة أكثر من ثلاثة عقود من الزمن ، وجلبتم فيها أكثر من 600 ألف يهودي لإقامة مملكة صهيون الخاطئة ، وأنتم تعرفون أن هؤلاء الصهاينة هم من يهود أوروبا وأمريكا الشمالية في غالبيتهم ، أي أنهم مستعمرين ومستوطنين أوروبيين مثلهم مثل مستوطني أمريكا الشمالية ( البلاد الجديدة ) وليس لهم أدنى علاقة بفلسطين ، دينيا وتاريخيا وجغرافيا وسياسيا .
1. ترحيل يهود فلسطين المحتلة لمواطنهم الأصلية بمساهمتكم البريطانية والأوروبية المالية في قارات أوروبا وآسيا والأمريكتين الشمالية والجنوبية وإفريقيا وأستراليا ، حيث جاؤوا من 102 دولة ويتحدثون 82 لغة ، فيعودوا إليها .
2. تمكين الشعب المسلم العربي الفلسطيني من إقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني ، ليس وفقا لخطة خريطة الطريق التي أكل عليها الدهر وشرب ، المطروحة منذ نهاية 2002 ، إبان انتفاضة الأقصى الفلسطينية المجيدة ، بل وفق المنطق والحق التاريخي والقومي والديني للعرب والمسلمين في الأرض المقدسة .
3. قيمة التعويضات المالية المطلوبة لأهل فلسطين تساوي 92 مليار جنيه إسترليني ، بواقع مليار جنيه إسترليني عن كل عام مضى على وعد بلفور المشئوم منذ 1917 – 2009 بواقع 92 عاما . وتكون هذه التعويضات نقدية وعينية في الآن ذاته ، للمساهمة في بناء دولة فلسطين العربية المسلمة . وبالجنيه الإسترليني الذي تحبون التعامل به بعكس دول الإتحاد الأوروبي التي ألغت عملاتها المحلية والتزمت باليورو الأوروبي .
4. هذا بالإضافة إلى ضرورة السماح بإقامة المساجد الإسلامية والمدارس والمؤسسات الإسلامية في المملكة المتحدة ، والسماح بنشر الرسالة الإسلامية السمحة في بلادكم ، وعدم ملاحقة أئمة المسلمين فيها دون أي وجه حق بحقهم .
5. وكذلك عليكم تفكيك ونقل ساعة بيغ بن ، من قلب لندن باعتبارها ساعة التوقيت الدولي ( غرينتش ) للقدس المحتلة باعتبارها عاصمة فلسطين العربية الإسلامية المنتظرة ، وعاصمة الدولة الإسلامية العظمى المقبلة في العالم ، وذلك كجزء من التعويض المعنوي والمادي لأهل فلسطين المحتلة منذ عام 1917 حتى الآن ، حيث كان احتلالكم مباشرا لها ما بين 1917 – 1948 ، ثم تولى استعمارها وكلاء يهود صهاينة عنكم منذ 1948 – 2009 .
6. فتح الجامعات البريطانية أمام طلبة فلسطين مجانا ، بالإعفاء من الرسوم والأقساط الجامعية والمصاريف العامة بصورة كاملة ، وذلك عبر إدخال التسهيلات لقبولهم في جامعاتكم ، بصورة لا تقل عن 10 آلاف طالب سنويا ، كتعويض علمي وأكاديمي لما ألحقتموه بأهل فلسطين من خسائر أكاديمية ، وذلك بالاستفادة من التعويضات الألمانية ليهود أوروبا بسبب النازية البائدة في ألمانيا .
ثانيا : تعويض الشعوب التي استعمرتها بريطانيا أو وضعتم بها قواعد عسكرية من بلاد المسلمين بواقع ثلاثة مليارات جنية إسترليني سنويا ، بعدد سنوات الحقبة الاستعمارية ، في كل بلد من بلاد المسلمين مثل : مصر والسودان وأفغانستان والعراق ، ولبنان ، وأجزاء من شبة الجزيرة العربية ، على سبيل المثال لا الحصر .
الطاغية توني بلير .. راشي الوزراء البريطانيين
تذكر يا توني بلير ، أنك أحد الفاسدين والمفسدين في أرض الله الواسعة عموما ، وأرض بريطانيا خصوصا ، حيث كنت توزع مائة ألف جنيه إسترليني سنويا ، على مناصريك من الوزراء والبرلمانيين وكبار البريطانيين لتمرير سياستك العدوانية ، والسير باتجاه البوصلة الاستعمارية الأمريكية في العالم ، فكنت كذيل لجورج بوش الصغير أو حجر شطرنج بيده .
وربما تظن أن هذه رسالة هزلية ، وسطحية ، ولا تأثير لها عليك وعلى مملكتكم الخاطئة ، بالحياة العامة في المملكة المتحدة ، وتأكد أن هذه البيانات هي ما ستؤول إليه أوضاعكم لاحقا ، سواء قصرت المدة الزمنية أم طالت لتنفيذها على أرض الواقع إن شاء الله العلي العظيم . وإذا كنت حيا مستقبلا ، فإنه سيتم تعيينك أو أحد أبناءك أو أحد أحفادك ، منسقا عاما لتصفية الوجود البريطاني في العالم من أقصاه إلى أقصاه ، مقابل تسلمك زمام تصفية البقية الباقية من فلسطين ليهود فلسطين المحتلة الآتين من كل فج عميق ، وحرمان أهلها من الحرية والاستقلال الوطني الناجز ، وشن العدوان المتواصل على الأمة الإسلامية عموما ، وأفغانستان والعراق خصوصا . وستدفع بلادكم الجزية عن يد وأنتم صاغرون . ولسان حال الآيات القرآنية الربانية المجيدة يقول : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ فَلَا يَقْرَبُوا الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ بَعْدَ عَامِهِمْ هَذَا وَإِنْ خِفْتُمْ عَيْلَةً فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ إِنْ شَاءَ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (28) قَاتِلُوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَنْ يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29) وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ ذَلِكَ قَوْلُهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ (30) اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَهًا وَاحِدًا لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ (31) }( القرآن المجيد ، التوبة ) .
نذكرك يا توني بلير .. إن المسلمين خاضوا معركة مؤتة عام 629 م زمن المصطفى رسول الله محمد بن عبد الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ، ثم خاض المسلمون معركة اليرموك عام 636 م بحوالي 40 ألف جندي مسلم ، بينما كان عدد جنود الإمبراطورية الرومانية 240 ألف جندي ، ورغم ذلك فقد هزمت فيها إمبراطورية الشر الرومانية شر هزيمة وقتل فيها قرابة 120 ألف جندي صليبي ، وتحررت بقاع العرب والمسلمين من نير الاحتلال الروماني الأوروبي ، وهذا هو موعدكم مع جحافل المسلمين القادمين ، حيث ستذوى الإمبراطوريات الأوروبية والأمريكية وسيدخل الإسلام العظيم ، جميع البيوت طوعا أو كرها ، وإنا لصادقون ، فانتظروا إنا منتظرون .
يقول الله الغني الحميد جل جلاله : { وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا (157) بَلْ رَفَعَهُ اللَّهُ إِلَيْهِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا (158) وَإِنْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إِلَّا لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا (159)}( القرآن المبين النساء ) . وجاء في مسند أحمد – (ج 34 / ص 308) عَنْ تَمِيمٍ الدَّارِيِّ قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ” لَيَبْلُغَنَّ هَذَا الْأَمْرُ مَا بَلَغَ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ وَلَا يَتْرُكُ اللَّهُ بَيْتَ مَدَرٍ وَلَا وَبَرٍ إِلَّا أَدْخَلَهُ اللَّهُ هَذَا الدِّينَ بِعِزِّ عَزِيزٍ أَوْ بِذُلِّ ذَلِيلٍ عِزًّا يُعِزُّ اللَّهُ بِهِ الْإِسْلَامَ وَذُلًّا يُذِلُّ اللَّهُ بِهِ الْكُفْرَ ” . وَكَانَ تَمِيمٌ الدَّارِيُّ يَقُولُ قَدْ عَرَفْتُ ذَلِكَ فِي أَهْلِ بَيْتِي لَقَدْ أَصَابَ مَنْ أَسْلَمَ مِنْهُمْ الْخَيْرُ وَالشَّرَفُ وَالْعِزُّ وَلَقَدْ أَصَابَ مَنْ كَانَ مِنْهُمْ كَافِرًا الذُّلُّ وَالصَّغَارُ وَالْجِزْيَةُ .
وإلى الله الرجعى والمنتهى .
تحريرا في يوم الجمعة 26 ذو القعدة 1430 هـ / 13 تشرين الثاني 2009 م .
والسلام على من اتبع الهدى في العالمين .

التوقيع
د. كمال إبراهيم علاونه
أكاديمي مسلم عربي فلسطيني
ابن الأرض المقدسة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s