شبكات التواصل الاجتماعي الإلكترونية ( فيس بوك وتويتر facebook & twitter ) بين النعمة والنقمة


شبكات التواصل الاجتماعي - فيس بوك وتويتر

شبكات التواصل الاجتماعي الإلكترونية

( فيس بوك وتويتر  facebook & twitter )

بين النعمة والنقمة

د. كمال إبراهيم علاونه

أستاذ العلوم السياسية والإعلام

رئيس مجلس إدارة شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

ابن الأرض المقدسة

نابلس – فلسطين العربية المسلمة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

يقول اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ جَلَّ جَلَالُهُ : { وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (104)}( القرآن المجيد – آل عمران ) .

يقول الله العلي العظيم جل جلاله : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ (11) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ (12) يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ (13)}( القرآن المجيد – الحجرات ) .
إستهلال
تتعدد وتتنوع شبكات التواصل الاجتماعي الشاملة لجميع النواحي والميادين الحياتية ، وتقع على قمة هرميتها موقعي ( الفيس بوك ) و( تويتر ) . ويتبوأ الموقع الإلكتروني اليهودي العالمي ( فيس بوك ) صدارة مواقع وشبكات التواصل الاجتماعي الإلكترونية للعديد من الأسباب والعوامل الذاتية والموضوعية والفنية والتقنية والعلمية والمالية والاجتماعية والدعائية وخلافها .
وأضحت الحكومات والوزارات والمؤسسات والجامعات والبلديات والاتحادات والمدارس والأشخاص في جميع أنحاء الكرة الأرضية ، يتسابقون في إنشاء أو فتح صفحات عامة أو خاصة لنشر أقكارهم وآرائهم وفعالياتهم ومعتقداتهم الدينية والسياسية والاجتماعية والصحية بأسرع ما يمكن زمنيا . فالجميع من مشتركي شبكات التواصل الاجتماعي المجانية ، يحاول أخذ السبق الإعلامي والثقافي ، قبل الآخرين .
وتشير الاحصائيات والتقديرات العامة إلى تبوأ شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) صدارة هذه الشبكات التعارفية الاجتماعية الشاملة عبر أثير شبكة الانترنت ( الشبكة العنكبوتية العالمية ) حيث يقدر عدد المشتركين في الفيس بوك نحو 800 مليون شخص من ملياري شخص زائر للانترنت  ، من أصل أكثر من  7 مليارات نسمة هم عدد سكان العالم في العام الحالي 2012 .
شعار شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) حرف أف F
أولا : شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك Facebook )
ظهرت شبكات التواصل الاجتماعي على الشبكة العنكبوتية الدولية ( الانترنت ) ، وامتدت شعبيتها ونفوذها لجميع الأجيال الإنسانية من الشباب والكبار في السن ، من الذكور والإناث ، على السواء . إلا أن إنتشارها ظهر بصورة جلية بين الفئات الشبابية ممن يتاح أمامهم الاطلاع على خفايا واسرار الانترنت ، وشبكات التواصل الاجتماعي الإلكترونية . وتقدر إدارة فيس بوك عدد المنخرطين في ثناياها بحوالي 500 مليون شخص ، وتشير بعض الإحصائيات التقديرية إلى ولوج نحو 800 ألف مستخدم للصفحات الإلكترونية الخاصة والعامة على الفيس بوك .
ومهما يكن من أمر ، فإن شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) كوسيلة إعلام إلكترونية رقمية عصرية ، خاصة وعامة في الوقت ذاته ، قدمت خدمات جليلة كثيرة ومتعددة للجميع ، من شرائج المجتمعات الإنسانية ، في شتى قارات العالم ، على إختلاف الايديولوجيات والديانات والمذاهب السياسية والاجتماعية والثقافية ، فمكنت رواد الفيس بوك من نشر آرائهم ومعتقداتهم ، وملئت جزءا من فراغهم النفسي والمعنوي ، وبالتالي أثرت شبكة التواصل الاجتماعي العالمية ( فيس بوك ) تاثيرا عقليا ومعنويا كبيرا على المسيرة الإنسانية .
وعلى النقيض من ذلك ، فقد أوقعت شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) مئات إن لم يكن آلاف الشباب في متاهات أمنية معقدة ، علما بأن هذا الموقع الاجتماعي الإلكتروني العالمي كغيره من المواقع والشبكات والمنتديات والمدونات الإلكترونية ، مراقب من الأجهزة الأمنية والعسكرية والسياسية والثقافية في العالم ، وخاصة من قبل الموساد والشاباك الصهيوني والمخابرات المركزية الأمريكية ( السي آي إيه ) وغيرها من الأجهزة التي تتلصص وتتجسس على الشؤون الشخصية بالأفراد والمؤسسات والشركات وغيرها .
شعار شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك )
إنشاء صفحة فيس بوك جديدة
إن تأسيس أو تصميم صفحة جديدة على الفيس بوك ، مسألة سهلة جدا ، فهي غير معقدة بتاتا ، وتتطلب عملية إنشاء صفحة خاصة أو عامة على شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) أو غيرها ، وجود المتطلبات الإلكترونية المتلازمة مع بعضها البعض ، التالية :
  1. 1. حاسوب شخصي أو عام ، ومعرفة شخصية استعمال الحاسوب .
  2. 2. الاشتراك في خدمة تزويد الانترنت في البيت أو مكان العمل بصورة ثابتة أو متنقلة .
  3. 3. وجود بريد إلكتروني خاص للشخص أو الجماعة أو المؤسسة . على أحد المواقع الإلكترونية : جي ميل ، ياهو أو  هوتميل أو غيرها .
  4. 4. . إفتح على محرك البحث الإلكتروني العالمي ( غوغل ) ثم اكتب فيس بوك بالعربية أو الانجليزية facebook أو غيرها . فترى أسس عملية التسجيل أمام ناظريك ، وهناك تصميم إلكتروني جاهز على الموقع الإلكتروني ( الفيس بوك ) لصفحات الأفراد والشركات والمؤسسات وغيرها .
  5. 5. تعبئة طلب الاشتراك الشخصي ( اسم الشخص أو المؤسسة – الاسم الأول والاسم الأخير وبعض المعلومات الشخصية الاجتماعية ) باللغة العربية أو باللغة الانجليزية ، على صفحة الفيس بوك  . ويجب الاحتفاظ باسم الدخول والكلمة السرية – كلمة المرور ( يوزر نيم والباس ويرد ) ولا تطلع الآخرين عليها ، لئلا ينشروا مواضيع أو بيانات على الصفحة الشخصية قد تحبها أو تكرهها .
  6. 6. البدء بنشر بيانات ومعلومات خاصة أو عامة ، كتعليقات أو مشاركات أو إدخال صور أو مقاطع فيديو ( يوتيوب ) أو مقالات أو دراسات أو أبحاث وسواها . وهناك لوحة أمامية تأتي أسفل الاسم والرسم مكتوب عليها : الحالة – صورة – مكان – مناسبة شخصية . ثم يأتي اسفل منها سطرا مكتوبا به : ماذا يخطر في بالك ؟ حيث تضيف من خلالها ما تحب من مواضيع وصور ، بشكل متواصل .. وهكذا . ومن خلال ممارسة ( التجربة والخطأ ) يمكن الإنسان المشترك أن  يتعلم قواعد ومبادئ وأسس النشر بصفحة الفيس بوك .
  7. 7. وبعد إنشاء صفحة الفيس بوك ، يمكن للمشترك أن يتواصل مع غيره من المشتركين على نفس الموقع الإلكتروني ( فيس بوك ) أو ( تويتر ) بشكل مزدوج بالصفحات الخاصة للأعضاء الآخرين أو من خلال الاطلاع على الصفحة الرئيسية لشبكة التواصل الاجتماعي المعنية . ففي الفيس بوك في سطر خاص ، ثلاث كلمات : ( أعجبني ، تعليق ، مشاركة ) أسفل كل موضوع منشور أو صورة منشورة . واسفل هذه الكلمات هناك سطر مكتوب به ( اكتب تعليقا ) لمن يريد أن يضيف تعليقا خاصا بالموضوع المنشور أو غيره .
  8. 8. إبدا ببث رسائل صداقة لمشتركين آخرين ، عبر الفيس بوك ، فيأتيك الرد لاحقا سواء بالموافقة أو التجاهل وعدم الرد . واصبر ولا تكن عجولا .
على اي حال ، يوجد في نهاية كل صفحة فيس بوك ، طريقة إرشادية لفتح صفحة بشبكة التواصل الاجتماعي هذه ، بعنوان : إنشاء صفحة ، حول فيس بوك  ، لإعلاناتكم ، المطورون ، المهن ، الخصوصية ، ملفات تعريف الارتباط ، الشروط ، المساعدة .
شعار شبكة التواصل الاجتماعي ( تويتر ) حرف تي t
ثانيا : شبكة التواصل الاجتماعي ( تويتر Twitter )
تعتبر شبكة التواصل الاجتماعي ( تويتر ) ، الشبكة الإلكترونية الثانية بعد الفيس بوك ، وهي مرتبطة ومترابطة معها بطريقة أو بأخرى . ولكن شهرة فيس بوك بلغت الآفاق أكثر من تويتر ، لعدة أسباب وعوامل فنية وتقنية إلكترونية مهنية واقتصادية وثقافية وإدارية عامة وخاصة .
شعار شبكة التواصل الاجتماعي ( تويتر )
إنشاء صفحة تويتر جديدة
إن إنشاء أو إضافة صفحة جديدة على شبكة التواصل الاجتماعي ( تويتر (  twitter  ( ، مسألة يسيرة ، إذ تتطلب عملية إنشاء صفحة خاصة أو عامة على شبكة ( تويتر ) أو غيرها ، وجود المتطلبات الإلكترونية المتلازمة مع بعضها البعض ، كما هو بإنشاء صفحة جديدة على فيس بوك على النحو الآتي :
  1. 1. حاسوب شخصي أو عام ، بيتي ثابت أو متنقل ، ومعرفة شخصية استعمال الحاسوب .
  2. 2. الاشتراك في خدمة تزويد الانترنت في البيت أو مكان العمل أو بشريحة متنقلة .
  3. 3. وجود بريد إلكتروني خاص للشخص أو الجماعة أو المؤسسة . على أحد المواقع الإلكترونية : جي ميل ، ياهو أو  هوتميل أو غيرها . ويجب أن يكون البريد الإلكتروني للشخص المعني غير المعمول به في فيس بوك .
  4. 4. . إفتح على محرك البحث الإلكتروني العالمي ( غوغل ) ثم اكتب تويتر بالعربية أو الانجليزية twitter . فترى أسس عملية التسجيل أمام ناظريك ، وهناك تصميم إلكتروني جاهز على الموقع الإلكتروني ( تويتر ) لصفحات الأفراد والشركات والمؤسسات وغيرها .
  5. 5. تعبئة طلب الاشتراك الشخصي ( الصورة – اختر ملفا ، اسم الشخص أو المؤسسة – الاسم الأول والاسم الأخير وبعض المعلومات الشخصية الاجتماعية ) ، الموقع الجغرافي ، اسم الموقع الإلكتروني المعني النقل عنه ، النبذة التعريفية ) . وهناك لوحة علوية تبين أي لغة تختارها باللغة العربية ( على اليسار ) أو باللغة الانجليزية ( على اليمين ) ، على صفحة تويتر . ويجب الاحتفاظ باسم الدخول والكلمة السرية – كلمة المرور ( يوزر نيم والباس ويرد ) ولا تطلع الآخرين عليها ، لئلا ينشروا مواضيع أو بيانات على الصفحة الشخصية قد تحبها أو تكرهها وتسبب الاحراجات العائلية وتبعثر الصداقة مع آخرين .
  6. 6. على صدر الصفحة العلوي هناك مصطلحات : الرئيسية .. تواصل .. إكتشف . أضغط على أي من تريد فتحه منها للاستفادة منه .
  7. 7. بعد تعبئة النموذج لفتح صفحة تويتر جديدة ، يظهر أمامك في المستطيل العلوي : اسم الصفحة ،  واسم الدخول ، ونبذة تعريفية مختصرة عن الصفحة واسم الموقع الإلكتروني الخاص بك للنقل عنه مستقبلا . واسفل منها تظهر قائمة : التغريدات ، المتابَعون ، المتابِعون ، المفضلات ، القوائم ، المشابه لك . وعلى يسارها تظهر قائمة التغريدات المنشورة ، التي نشرتها سابقا .
  8. 8. البدء بنشر تغريدات – بيانات ومعلومات خاصة أو عامة ، كتعليقات أو مشاركات أو إدخال صور أو مقاطع فيديو ( يوتيوب ) أو مقالات أو دراسات أو أبحاث وسواها . ومن خلال ممارسة ( التجربة والخطأ ) يمكن الإنسان المشترك أن  يتعلم قواعد ومبادئ وأسس النشر بصفحة تويتر .
  9. 9. وبعد إنشاء صفحة جديدة خاصة على ( تويتر ) ، يمكن للمشترك أن يتواصل مع غيره من المشتركين على الموقع الإلكتروني ( تويتر ) بالصفحات الخاصة للأعضاء الآخرين أو من خلال الاطلاع على الصفحة الرئيسية لشبكة التواصل الاجتماعي المعنية .  اضغط على المتابَعون ( بفتح الباء ) ممن تريد متابعة تغريداتهم ( المنشورة ) .
  10. 10. إبدا ببث رسائل صداقة ومتابعة لمشتركين آخرين ، عبر تويتر ، فتظهر أمامك التغريدات والزملاء الذين ترغب بمتابعة إنتاجهم الإلكتروني المنشور . ولمعرفة من يتابع تغريداتك ، إضغط على بند المتابِعون ( بكسر الباء ) .
على اي حال ، يوجد في نهاية كل صفحة تويتر باللغة العربية على اليمين مصطلحات ظاهرة كما يلي : عن تويتر ، مساعدة ، الشروط والأحكام ، المدونة ، الحالة ، التطبيقات ، الموارد ، وظائف ، المعلنون ، الأعمال ، وسائل الإعلام ، المطورون .
مزايا شبكات التواصل الاجتماعي ( فيس بوك وتويتر )
لشبكة التواصل الاجتماعي الإلكترونية الرقمية العصرية العالمية ( الفيس بوك ) أو ( تويتر ) مزايا نفسية ومعنوية ومادية على السواء ، بإختلاف المستويات والدرجات الاجتماعية التي ترتاد عالم الفيس بوك الالكتروني ، وتشتمل هذه المزايا والامتيازات على مسائل اجتماعية ودينية وثقافية واقتصادية وعسكرية ورياضية وفنية وفكرية وخلافها . يمكن إيجازها بالنواحي الآتية :
أولا : زيادة الترابط الاجتماعي بين المشتركين :
لقد مكن موقع الفيس بوك ، أو تويتر جميع الأعضاء المشتركين ، المنضمين لهذه الشبكة الاجتماعية التواصلية ، من التحادث الآني ، وتعبئة أوقات الفراع لدى الإنسان ، في تسارع زمني رهيب ، كجزء إلكتروني هام من الانترنت ، فمكنت الوالدين من متابعة شؤون الأبناء ، وكذلك مكنت الطلبة من متابعة الشؤون الأكاديمية والتعليمية عبر التواصل مع الزملاء الآخرين . هذا بالإضافة إلى فتح المجال أمام الراغبين في التواصل الاجتماعي مع أصدقاء جدد وفق نظام ( الدردشة ) لم يكن يتاح أمامهم التعارف إلا عبر هذه الطريقة الإلكترونية العالمية . وغني عن القول ، إن الفيس بوك ساعد على تعارف الكثير من الشباب أو الكبار في السن ، من الجنسين ( الذكور والإناث ) في إنشاء اسر جديدة عبر التجاذب  الإلكتروني ( الفيس بوكي ) في أمور غير مسبوقة ، في التاريخ الإنساني التقليدي الغابر .
ففي مجال الحديث الكتابي المطبوع المباشر أو ما يطلق عليه مصطلح ( الدردشة ) ، يمكن للمشترك بصفحة الفيس بوك التواصل مع الأصدقاء المشتركين مع الشخص المعني ، من بين الاشخاص المشتركين الذين يظهرون بقائمة الدردشة بنقطة دائرية خضراء واضحة ، على يسار الشبكة ( باللغة العربية ) وعلى يمين الشبكة باللغة الانجليزية ، ثم البدء بالتعارف وسرد المعلومات الشخصية والعامة .
وكذلك يمكن للمشترك بصفحة الفيس بوك ، أن يدلي بدلوه بالكتابة أو إدراج صورة أو صور ، أو فيديو ( يوتيوب ) ، في صفحة الآخرين ، من الأصدقاء وغير الأصدقاء ، على السواء .
ثانيا : تقريب المسافات الجغرافية القارية البعيدة :
فقد ساهمت شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) أو تويتر في ربط الأفراد والجماعات إلكترونيا من الناحية الجغرافية ، فقربت المسافات الجغرافية ، وقللت من التكاليف المالية الباهظة للاتصالات الهاتفية الثابتة أو النقالة ، لما تتيحه هذه الشبكة الاجتماعية من الأحاديث الإلكترونية عن بعد ، ولما تبثه أولا بأولا بالثواني والدقائق والساعات الطويلة ، على مدار النهار والليلة .
ثالثا : الناحية الاقتصادية :
ساهمت شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) أو تويتر في تقليل التكاليف المادية على الأعضاء المشاركين ، كون هذه الشبكة مجانية الخدمة الإلكترونية ولا تكلف المشترك شيئا سوى من يريد إنشاء إعلان مدفوع الأجر على هامش المواضيع المنشورة على يسار الشبكة باللغة العربية . ولا يتطلب الاشتراك بموقع الفيس بوك سوى تعبئة الاستمارة الالكترونية وفتح حساب مجاني جديد ، أو فتح أكثر من حساب مجاني بأسماء متعددة ، بلغة واحدة أو بلغتين أو أكثر من لغتين وهكذا .
ويستخدم الكثير من التجار والاقتصاديين ورجال الأعمال صفحة أو صفحات خاصة بهم للترويج والدعاية لمنتجاتهم الخدمية والانتاجية والاستهلاكية على السواء . وبالتالي ساهم الفيس بوك في زيادة دوران العجلة الاقتصادية ، بصورة أو بأخرى .
رابعا : الشؤون الثقافية – التأثير الثقافي الإيجابي والسلبي :
مكنت شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) أو تويتر الأدباء والشعراء والصحافيين والباحثين والأكاديميين من نشر الإنتاج العلمي أو الثقافي أو التراثي او التقارير المتعددة الأهواء والأطياف ، عبر صفحاتهم الخاصة ، ووجهوا الدعوات لغيرهم للإطلاع عليها ومناقشتها أو الاستفادة منها بصورة مباشرة وسهلة وسريعة . فجاءت هذه العملية لتثري النقاشات والجلسات الثقافية المتعددة عن بعد .
من جهة أخرى ، فقد أدت شبكة التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) أو تويتر  إلى التأثير السلبي على الحركة الثقافية ، فقللت من عمل الطباعة والمطابع ، فتضررت المطابع التقليدية بصورة كبيرة جدا ، وتقلصت عملية طباعة النشرات والكتب الثقافية ، وتراجعت القهقرى إلى الخلف ، بصورة غير مسبوقة ، وخاصة في الدول النامية .
خامسا : الشؤون الأمنية والعسكرية :
أدى غياب الوعي الأمني لدى الكثير من الشباب ، وخاصة المراهقين ، إلى سقوطهم في أوحال ومستنقعات المؤسسات الأمنية التي ترصد وتترصد ، وتتجسس على كل ما يكتب عبر الصفحات الخاصة والعامة في الفيس بوك . فقد قبضت الأجهزة الأمنية الأمريكية والصهيونية والعربية والعالمية على مئات بل آلاف الشباب العربي والفلسطيني والإسلامي والأجنبي ، عبر تحليل أفكار وآراء رواد الفيس بوك ، فزجت بهم في غياهب الزنازين والسجون القذرة ، جراء نشرهم بعض الأفكار والدعوات التجميعية كتنظيم المسيرات والدعوة لمقاتلة الأعداء أو النفير العام للجهاد في سبيل الله ضد الأعداء والانخراط في خلايا عسكرية وأمنية ( سرية أو شبه سرية ) تم اكتشافهم عبر الفيس بوك ، لأن هذه الشبكة الإلكترونية تنشر وتحتفظ بكل ما ينشر ويمحى ( شكليا أو نظريا ) وتبقى آثار الكتابة لدى إدارة الموقع الرئيسية أو الفرعية في الولايات المتحدة الأمريكية أو لدى شركات الاتصال في مختلف دول العالم في جميع القارات الجغرافية بالكرة الأرضية . وفي أحيان كثيرة ينشئ ضباط مخابرات من مختلف دول العالم ، صفحات خاصة بهم ، ويشرعون في متابعة غيرهم عن قرب ، سواء من افراد الدولة ذاتها أو خارجها ، ويبنون علاقات طيبة مع زملائهم المفترضين في الفيس بوك ، علما بأنهم يقومون بعملية متابعة دائبة حثيثة ثقافية وأمنية لما يقوله غيرهم ، وبالتالي إنشاء ملفات أمنية ، خاصة بأشخاص محددين ، يكونون تحت عيون المراقبة الأمنية الدقيقة جهارا نهارا دون أن يعلم هذا المشترك بالفيس بوك هذا الأمر أو لا يلقي له بالا .
سادسا : التواصل الديني السريع :
إن عملية فتح صفحة أو صفحات دينية متخصصة على إحدى شبكات التواصل الاجتماعي ( فيس بوك أو تويتر ) أدى لزيادة تماسك أتباع الأديان العالمية كالإسلام والنصرانية واليهودية والهندوسية والبوذية وغيرها . فنرى الكثير من أتباع الديانات يسارعون لإفتتاح صفحة أو صفحات مركزية أو فرعية أو ثانوية احتياطية ، على الفيس بوك ، لزيادة التماسك الديني ، ومضاعفة النشر الإلكتروني بالأفكار والآراء والمعتقدات والشعائر الدينية ، في ساعات طويلة من اليوم أو في ساعات محددة من اليوم والليلة . وقد ساعد الفيس بوك في نشر افكار غلاة دينيين متطرفين ، وبثها عبر الصفحة الرئيسية .
سابعا : متابعة الأوضاع المحلية والإقليمية والقارية والعالمية
يكون ذلك من خلال نشر الأخبار العاجلة التي تنشرها الشبكات والمواقع والوكالات الإلكترونية حول شؤون الساعة المختلفة في كافة المجالات والميادين السياسية والاجتماعية والاقتصادية والعسكرية والثقافية والفنية والصحية وسواها .
ثامنا : التسلية والترفيه :
تساهم صفحات الفيس بوك والتويتر في تقديم مواد مسلية ومرفهة عبر تقديم ما لذ وطاب من الصور وأشرطة ومقاطع الفيديو ، والمسابقات والجوائز ، وحل الكلمات المتقاطعة والإجابة على الأحاجي والألغاز ، والتعليقات على صفحات الآخرين . والاطلاع على ثقافات الآخرين من الأفراد والجماعات والأمم والشعوب .
أهم عيوب شبكات التواصل الاجتماعي ( الفيس بوك وتويتر )
من المعلوم إن إشتراك المهتمين من الناس بشبكات التواصل الاجتماعي ، تتركز بدرجة كبيرة في الفيس بوك ، ثم تأتي بعدها شبكة ( تويتر ) ، ولهاتين الشبكتين من التواصل الاجتماعي والاقتصادي والثقافي والرياضي والفني والصحي الشامل ، عيوب أو مثالب كثيرة وكبيرة تلقي بظلالها الكئيبة اليائسة على نفسيات ومعنويات الأفراد والجماعات والتكتلات المصلحة العامة والحزبية . ومن أبرز هذه العيوب ما يلي :
أولا : إضعاف العلاقات الأسرية :
يتمثل ذلك في جلوس الكثير ، الكثرة الكاثرة ، من المشاركين بصفحات الفيس بوك وتويتر ساعات طويلة على الحواسيب مع ما يشكل ذلك من تجاهل وإهمال مباشر أو غير مباشر للشؤون الأسرية الداخلية والخارجية .
ثانيا : التقليد الأعمى للعادات والتقاليد السيئة المنشورة عبر الفيس بوك والتويتر .
ثالثا : التكلفة المادية الباهظة للعائلات الفقيرة ، وذلك كون التواصل عبر شبكات التواصل الاجتماعي تحتاج للاشتراك بخدمات الانترنت العالية التكاليف خاصة في قارات آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية وغيرها .
رابعا : تضرر ملايين الطلبة علميا وتعليميا :
فارتياد الطلاب لساعات طويلة للانترنت عامة والفيس بوك والتويتر يلحق أضرارا ظاهرة للعيان بالمستويات التعليمية سواء في المدارس الأساسية أو الثانوية أو الجامعات والمعاهد العليا .
خامسا : تفكك وإنحلال الكثير من الأسر :
كأثر سلبي ، نتج عن الاشتراك المتواصل الطويل بشبكات التواصل الاجتماعي ، إنحلال وتفكك اسر كثير عبر القارات ( الطلاق المتزايد ) ، بسبب الشك والتشكيك الاجتماعي بين الأزواج القدامى والجدد على حد سواء ، والغيرة والحسد والأنانية .
سادسا : إضاعة الوقت :
يلجأ الكثير من رواد شبكات التواصل الاجتماعي إلى تضييع أوقاتهم الطويلة سدى خلف حواسيبهم ، لمتابعة ما ينشر على الصفحة الرئيسية للفيس بوك أو التويتر ، أو على الصفحات الخاصة للآخرين . أو البحث عن أصدقاء جدد ، قد يكونون من الأفراد السيئين غير الطيبين ، فيتأثروا بهم بدرجات متفاوتة .
سابعا : الإسقاط الأمني في مستقعات الجاسوسية :
تلجأ الكثير من الأجهزة الأمنية العسكرية في العالم ، لإسقاط الكثير من الشباب والفتيات في مستنقعات الجاسوسية والتجسس والرذائل ، فتكون صفحات فيس بوك أو توتير ملاذا ومرتعا خصبا ، لاستقطاب مجندين جدد لتسخيرهم بعمليات التجسس على زملائهم وأسرهم وأقرانهم وشعوبهم وأممهم وقياداتهم ، مقابل دولارات بخسة لا تسمن ولا تغني من جوع .
ثامنا : الحرب النفسية الإعلامية الإلكترونية على الآخرين :
تستخدم صفحات شبكة التواصل الاجتماعي فيس بوك اكثر من مثيلتها تويتر في شن الحرب النفسية المباشرة أو غير المباشرة على شعب من الشعوب أو أمة من الأمم ، بتوظيف دعاة عقائديين وخبراء في عالم النفس البشرية ، من شتى البلدان والأقطار والأمصار في قارات العالم .
تاسعا : العقوبات المباشرة على أصحاب صفحات الفيس بوك ، بدعاوى تجاوز صاحب صفحة الفيس بوك تعليمات وأوامر الشركة المستضيفة أو الموقع الإلكتروني من النواحي الإدارية أو المهنية ، ورفع بعض أصحاب صفحات الفيس بوك بصورة فردية أو جماعية شكاوى وتظلمات لإدارة الموقع الرئيسية في أمريكا . وتكون سياسة العقاب لمن يتجاوز ( حدوده ) في إرسال رسائل صداقة لمشتركين آخرين ، كأصدقاء غير مفترضين ، تعاقب إدارة الموقع الشخص المشترك بمنع بعث رسائل لأصدقاء جدد لمدة يوم أو يومين أو سبعة أيام أو أكثر أو اقل من ذلك حسب ما ترتأيه إدارة الموقع الإلكتروني العالمي ( الفيس بوك ) .
تاسعا : إغلاق إدارة الفيس بوك أو التويتر صحفات كثيرة لأشخاص أو منظمات أو مؤسسات أو جمعيات ، تحت ذرائع ومببرات مختلفة ، مع ما يسببه ذلك من ضياع للمادة الإعلامية الكثيفة التي أمضى فيها القائمة على إدارة هذه الصفحة الفيسبوكية أو التويترية من وقت .
عاشرا : الوهن الصحي والنفسي والعصبي للكثير من رواد صفحات التواصل الاجتماعي ، بسبب الإدمان المكهرب على الانترنت ، مع ما يسببه ذلك من ضعف جسدي وصحي للمشتركين المدمنين .
حادي عشر : التدمير والتخريب الفكري والايديولوجي والحضاري : يتمثل بإستغلال بعض ذوي النفوس المريضة لصفحات شبكات التواصل الاجتماعي خاصة الفيس بوك والتويتر ، لنشر آراء وأفكار متطرفة ، والأمثلة كثيرة في هذا المجال . من ابرزها الهجوم العنصري وتشويه رسالة الإسلام العظيم الحنيفة .

كلمة إلكترونية أخيرة

كلمة أخيرة لا بد منها ، وهي إن شبكات التواصل الاجتماعي الرئيسية ( الفيس بوك ) والتويتر الثانوية ، أو غيرهما ، تتمتع بمزايا وامتيازات إيجابية وسلبية في الآن ذاته ، فهي نعمة في الأساس الرئيسي ، ونقمة في الفروع والتوابع الثانوية ، وقد تسبق التاثيرات السلبية والإنعكاسات القمعية عمليات التأثير والرضى الإلكتروني الإيجابي على الأفراد والجماعات والشعب والأمة . ويحدد الغث من السمين كيفية الاستفادة البشرية الحقيقية النفسية والعقلية والمادية من هذه الشبكات الاجتماعية المتواصلة عبر النهار والليلة .

ويمكننا القول ، إن من يرتاد شبكات التواصل الاجتماعي ( فيس بوك وتويتر ) للعلم والتعليم والاستفادة الايجابية ، يتمتع بنفسية عامة وخاصة مرتاحة ، تتحلى بالأمل والفرح والسعادة والسرور . ومن يسلك مسالك الشر والأشرار والفساد والمفسدين ، فإنه يعيش حياة ضنكى ، فيبقى متوتر نفسيا ، وعصبي المزاج ، ويقضى وقته متألما ، تغزو حياته حالات اليأس والقنوط والإحباط . وكل مرتاد للفيس بوك أو تويتر يستطيع تحديد مسار حياته الفضلى أو الضنكى ، والأمر له وحده .

والله نسأل التوفيق والسداد لخدمة الجميع ، جميع الأمم والشعوب وخاصة الإسلام العظيم ، وخدمة الأمة الإسلامية المجيدة ، وخدمة الوطن الإسلامي الأكبر والوطن العربي الكبير والوطن الفلسطيني الأصغر ، بكل ما تعنيه الكلمة ، بالكلمة الحرة المعبرة عن الرباط والمرابطة في سبيل الله العزيز الحكيم سبحانه وتعالى .
ولا بد من الاستعانة بدعاء نبي الله نوح عليه السلام : { وَقَالَ نُوحٌ رَبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا (26) إِنَّكَ إِنْ تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا (27) رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَنْ دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا (28) } ( القرآن المجيد – نوح ) .

وختاما ، نقول والله المستعان ، كما قال نبي الله شعيب عليه السلام ، كما نطقت الآيات القرآنية الكريمة : { قَالَ يَا قَوْمِ أَرَأَيْتُمْ إِنْ كُنْتُ عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّي وَرَزَقَنِي مِنْهُ رِزْقًا حَسَنًا وَمَا أُرِيدُ أَنْ أُخَالِفَكُمْ إِلَى مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلَاحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ (88)}( القرآن المجيد – هود ) .

والله ولي التوفيق . سلام قولا من رب رحيم . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s