من سمات الهزيمة بعد نتائج الثانوية العامة في فلسطين ( د. كمال إبراهيم علاونه )

من سمات الهزيمة بعد نتائج الثانوية العامة في فلسطين

هناك عدة معالم واشكال تدلل على الهزيمة النفسية والمعنوية لدى فئات من الشعب الفلسطيني ، بعد إعلان نتائج الثانوية العامة ( التوجيهي ) في فلسطين في كل عام ، من أهمها الآتي :
أولا : رسوب نسبة كبيرة من طلبة الثانوية العامة تنوف عن 40 % من المتقدمين للامتحان الوزاري .
ثانيا : التهويل والمبالغة في الاحتفالات للناجحين وخاصة لدى فئات الحاصلين على معدلات 50 % – 60 % الذي سيقبلون في الكليات الجامعية المتوسطة ولا يتمكنوا من الالتحاق بالركب الجامعي لنيل درجة البكالوريوس .
ثالثا : الانفاق والاسراف الكبير في شراء وإطلاق المفرقعات ( الألعاب النارية ) في الهواء الطلق .
رابعا : تنظيم حفلات الغناء والرقص في البيوت والقاعات المستاجرة .
خامسا : الدعوة لحفلات المباركة الجماعية من أهل الطلبة الناجحين ، والاستجداء غير المباشر للحصول على الهدايا الرمزية والفاخرة .
سادسا : حالات الاغماء حال ظهور نتائج الثانوية العامة .
سابعا : انتشار بعض حالات الانتحار لدى بعض الراسبين والراسبات .
ثامنا : عدم إكتراث الأهالي والطلبة الناجحين بزملائهم الراسبين ومراعات شعورهم البائس .
تاسعا : تشويش الأغاني الهابطة الممجوجة التي تستخدم فيها مكبرات الصوت المزعجة .
عاشرا : عدم المقدرة على دفع الرسوم والاقساط الجامعية لهؤلاء المحتفلين ، فتظهر الأموال للاحتفالات الصاخبة للمفرقعات والالعاب النارية المصنعة في المستوطنات اليهودية ، وعدم وجود الأموال لدفع المستحقات المالية للجامعات .
رمضان كريم . وكل نتائج وزارية للثانوية العامة ( التوجيهي ) وأنتم بألف خير .

التوقيع
د. كمال إبراهيم علاونه

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s