اللوزيات الآذاريات … للصحة والقوة والعلاجات .. بحباته الربيعيات والصيفيات د. كمال إبراهيم علاونه

 
اللوزيات الآذاريات … للصحة والقوة والعلاجات .. بحباته الربيعيات والصيفيات

د. كمال إبراهيم علاونه

إذا مطالع شهر آذار قد بدأت ..
وإذا أغصان اللوزيات قد تكاثرت
وإذا زهرات اللوز قد تفتحت ..
وإذا اكتسى اللوز بالأوراق الخضراء فتفرعت ..
وإذا حبات الثمر اللوزي أينعت ..
وإذا الطيور فوق أغصان اللوز تجمعت ..
فصالت وجالت فوق البراعم والأغصان تقاطرت
فقد زانت الأشجار المثمرة بالأزهار البيضاء واينعت ..
وإذا ساعة الإطعام اقتربت ..
وإذا الأيدي للحبات المخضرة الشهية تناولت ..
وإذا أكياس اللوز امتلأت ..
فهبطت للهدايا الأسرية بالعبوات الصغيرة تجلدت ..
وإذا عبوات اللوز الأخضر إلى الأسواق التجارية قد نزلت ..
فقد علم الناس أن شجرة اللوز شجرة مباركة بالحبات الخضراء واليابسة تكاثرت ..
فقد أتى الربيع الزراعي وبه الثمار تلقحت ..
فاللوز يفيد الإنسان في شتى الحالات وبه الأدوية قد صنعت ..
فهو يفيد للخصوبة الذكرية ويقلل العقم لمن أراد التكاثر والنعومة والجمال وخصال الشعر تصففت ..
وهو غني بالمعادن الضرورية للنمو وتخفيف الأمراض المزمنة مثل الكوليسترول وحامي للقلب من الأزمات
طاب اللوز في أرض اللوز والنبات والإنبات ..
فأزرعوا أرضكم باللوز يا أصحاب أرض الرباط والثبات ..
فاملئوا البساتين باللوز للأكل والإطعام والهدايا ..
فالبيت الذي فيه شجرة لوز كثير الخيرات ..
وهذا الثمر اللذيذ يحبه الصبيان والفتيات ..
ويقطفه الجميع من أغصان الأشجار والشجيرات ..
فطوبى لزراعي اللوز ولأصحاب اللوز وآكلي اللوز بحفنة من الحبات ..
ومرحى لتقاطر الناس للتجمع حول موائد اللوزيات ..
فاللوز يقدم للغوالي في البيوت عند المجاملات والزيارات ..
إنها من الأكلات الطيبات .. التي تمنع الأمراض والآفات ..
فاللوز طيب من الطيبات .. الطيبات .. الطيبات ..
وهو من فواكه الربيع الأخضر ذو الطعم اللذيذ في الرحلات ..
فهيهات أن تستغني الأمم والشعوب عن اللوزيات .. هيهات .. هيهات
فاللوز لمعالجة أمراض القلب ، وضعف مني الحياة والأمراض المزمنة والجلديات ..
ويهدئ الأعصاب ويشفي من الحروقات ..
فاللوز من الأكلات الطيبات .. لازم للجماليات وقوي بالفيتامينات ..
ويحمي الاجهزة البولية والهضمية والعصبية من التهيجات ..
ولا ننسى فضله في مقاومة السرطانات ..
فانعموا وتمتعوا بظلال أشجار اللوزيات ..
وكلوا من ثمارها الطيبات ..
فهو كامل الخضرة والإخضرار في شهور الربيعيات ..
وناضج تمام النضج في شهور الصيفيات ..
فاللوز طعام صحي قليل السعرات ..
فهو يمنع الحساسيات ويقوي النظر والبصريات ..
كما انه يكافح الرشح وكثير الالتهابات ..
وكذلك يخفض الضغط المرتفع ويقلل الجلطات ..
وما أحلى حب اللوز الجاف لنثره فوق الأرز في الطخبات الشعبيات ..
فرشوا اللوز فوق المناسف ولا تقلقوا من التبعات ..
واللوز نافع للإنسان ولجميع الكائنات ..
وهو طعام مميز بالأخضر والبني الجاف طن أطيب الأكلات ..
ويستخدم قشره في الغلي والتدفئة وتوليد الطاقات ..
ليبارك الله خالق الأكوان ومنظم البريات لنا في أشجار اللوزيات ..
فالحمد والشكر لله دائما وأبدا الذي خلق لنا اللوزيات ..
فاللوز نعمة من النعمات الكثيرات ..

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s