حكم كمال الدين الاجتماعية .. اليتم الاجتماعي والاعلامي والسياسي / د. كمال إبراهيم علاونه

حكم كمال الدين الاجتماعية .. اليتم الاجتماعي والاعلامي والسياسي

د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية والإعلام
رئيس مجلس إدارة وتحرير شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نابلس – فلسطين

اليتم في الحياة الدنيا على ثلاثة أنواع : اليتم الاجتماعي واليتم الاعلامي واليتم السياسي .
فاليتم الاجتماعي على ثلاثة أشكال ، هو الطفل الذي فقد الأب أو الأم أو كليهما . وهو أسوأ اشكال اليتم بين الناس .
واليتيم الاعلامي على ثلاثة أشكال : هو الشخص الذي ليس له وسيلة إعلامية من شبكة أو موقع إلكتروني أو مدونة أو حساب على شبكات التواصل الاجتماعي . أو هو الإنسان الذي ليس له علاقة بوسائل الاعلام المطبوعة أو المرئية أو المسموعة ، أو هو الفرد الذي يعادي وسائل الإعلام . وهو أسهل أنواع اليتم .
واليتيم السياسي على ثلاثة أشكال : هو المواطن الذي ليس له حزبا أو حركة أو تنظيما سياسيا يستظل في ظله ، أو الفرد الذي لا يعيش في ظل دولته ، أو اللاجئ الذي هجر من بيته وأرضه ووطنه . وهو اصعب حالات اليتم .
وأقسى اليتم للكائن البشري هو الشكل الذي يشتمل على الأصناف الثلاثة مجتمعة . ولا يمكن للإنسان أن يتحكم بيتمه الاجتماعي الأول فالأعمار بيد الله المحيي المميت ، ولكنه يمكنه تقليل مصاعب اليتمين الثاني والثالث : الإعلامي والسياسي .
وكان الله العزيز الحكيم في عون كل الأيتام في هذه الحياة الدنيا الفانية .

والله ولي المؤمنين . سلام قولا من رب رحيم .
يوم الجمعة 21 جمادى الثاني 1436 هـ / 10 نيسان 2015 م .

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s