الانهيار السياسي والأمني القادم بفلسطين في الربع الأخير من 2015 و مطالع 2016 د. كمال إبراهيم علاونه

الانهيار السياسي والأمني القادم بفلسطين
في الربع الأخير من 2015 و مطالع 2016

د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية والإعلام
نابلس – فلسطين

تنبأت علميا وسياسيا وعسكريا واعلاميا بما حدث في الوطن العربية وخاصة في العراق وسوريا ومصر واليمن قبل الزلازل السياسية والعسكرية والفتن الداخلية خلال العقد الاول والثاني من القرن الحادي والعشرين الحالي
والآن ومنذ بداية العام الحالي 2015
حسب المعطيات والبيانات وتسارع الأحداث فلسطينيا وصهيونيا ، والقمع الأمني في فلسطين ، أتوقع حدوث ما يلي :
= انتفاضة فلسطينية ثالثة
– مواجهة شعبية فلسطينية مع جيش الاحتلال الصهيوني بطريقة غير مسبوقة
– الرد الشعبي الفلسطيني الغاضب للمقاومة الفلسطينية على تقسيم الاقصى ردا قويا جدا
– الحرب الدينية المقدسة ( إسلامية – يهودية ) تشمل فلسطين الكبرى – ومركزيتها في المدينة المقدسة
– حل السلطة الفلسطينية بوضعها الحالي
وبروز هيكل سياسي فلسطيني اقوى من السلطة الفلسطينية – ربما منظمة التحرير الفلسطينية الجديدة
غياب قيادات تاريخية عن الساحة الفلسطينية بعد فشل اتفاقية أوسلو فشلا ذريعا
– بروز قيادة فلسطينية شابة
– بوادر فتنة داخلية فلسطينية – بسبب القمع الأمني وانسداد الافق السياسي
= وفيما يلي الخيارات السياسية المطروحة لعلها كالآتي :
1- ضم مناطق ج للكيان الصهيوني – وانسحاب من طرف واحد لجيش الاحتلال الصهيوني وبقاء المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية ، ( وحكم ذاتي مفتوح الفترة للضفة الغربية ) وهو الخيار الاقرب للواقع حاليا في ظل رفض حكومة تل ابيب اقامة دولة فلسطينية على فلسطين الصغرى المحتلة عام 1967 ، ورد قوي للمقاومة الفلسطينية انطلاقا من قطاع غزة لمواجهة العدوان الصهيوني الجديد . ومحاولات صهيونية لهجرة فلسطينية جديدة داخلية وخارجية بفعل عوامل شتى .
2- ضم الضفة الغربية للاردن – وفق نظام التقاسم الوظيفي الاداري – ادارة الشؤون المدنية الفلسطينية من الاردن ، وبقاء سيطرة الاحتلال الصهيوني على الشؤون الأمنية والعسكرية .

3- اعلان حل السلطة الفلسطينية والانتقال لوضع سياسي فلسطيني جديد – دولة فلسطين تحت الاحتلال بإدارة منظمة التحرير الفلسطينية
= والله نسأل أن يحقق آمال وأماني الشعب الفلسطيني في جميع ارجاء فلسطين ، في الحرية والاستقلال والتخلص من الاحتلال الأجنبي .
والله ولي التوفيق . سلام قولا من رب رحيم .
يوم الاحد 6 ذو الحجة 1436 هـ / 20 ايلول 2015 م .

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s